12:22 GMT24 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قد تكون محل ثقة بالنسبة للعديد ممن حولك في بوحهم لك بأدق أسرار حياتهم، ولكن كشف استقصاء جديد أن هناك سرا يميل غالبية الناس على الاحتفاظ به لأنفسهم، وهو المتعلق بالمال.

    ووجدت دراسة استقصائية حديثة أن 40% من الأشخاص يحتفظون بأسرارهم المالية بعيدا عن أصدقائهم وعائلاتهم وحتى أحبائهم.

    وبيّنت الدراسة أنه في حين أن وجود بعض الأسرار ليس بالضرورة أمرا سيئا، ولكن احتفاظ الشخص بالمشاكل المالية لنفسه يزيد الوضع سوءا، سواء بالنسبة لحسابه المصرفي وعلاقاته الشخصية.

    واستطلع تقرير صادر، بتاريخ 5 نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري، وأجراه موقع "ذا ماني أدفايس سيرفيس"، 5200 بريطاني، والذي توصل إلى بعض النتائج المثيرة للاهتمام: جيل الألفية الثالثة هم الفئة العمرية الأكثر سرية عندما يتعلق الأمر بالمال، إذ قال 59% إن لديهم سرا ماليا.

    وبشكل عام، اعترف 37% من الذين شملهم الاستطلاع بإخفاء بطاقات ائتمانهم، بينما احتفظ 24% بقروضهم الشخصية لأنفسهم.

    ويحتفظ الناس بأسرار مالية لمجموعة من الأسباب، ولكن الخبراء يشيرون إلى أن هناك سببين بارزين مشتركين، وهما الشعور بالإحراج بشكل رئيسي، إذ يوضح دينو سيليتا، الشريك المؤسس لشركة "ذا دبت ريليف" أن "لا أحد يحب أن يصوّر للعالم أنه في ضائقة مالية، لأن هذا يعطي إحساسا بالضعف وعدم المسؤولية المالية".

    وبالمثل، وجدت مدربة التنمية الذاتية، إيلين تانغ، أن خوف الإنسان من الالتزام ينبع من خوفه من إصدار الأحكام عليه أو انتقاده بسبب ديونه وقروضه وما إلى ذلك.

    وتنصح تانغ أنه "من الجيد تماما الانفتاح على أفراد الأسرة إذا كنت تعاني من أزمة مالية، ولا يجب أن تخجل حقا من أن تكون في وضع مالي معين، وإذا كنت منفتحا مع من حولك بشأن وضعك المالي فسوف تفاجأ عندما تكتشف أن الكثيرين مروا بظروفك من قبل، ويمكن أن يقلل هذا من العبء الذي تشعر به".

    وعلى النقيض، يشير برادلي ستيفنز، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة "فورميشنز" إلى أن الناس قد يكرهون مشاركة بياناتهم المالية إذا كانوا ميسورين الحالي، وهو ما وجده تقرير "ذا ماني أدفايس سيرفيس" أيضا.

    وكان من بين الذين شملهم استطلاع الرأي، 21% لديهم حساب توفير سري، وهنا يوضح أن الناس لا ترغب في التباهي بأموالك لأنه من الممكن أن يجذب انتباها غير مرغوب فيه بشأن ثروتك، بحسب رأي ستيفنز.

    انظر أيضا:

    بشرى سارة... أخيرا كشف طريقة يمكنها أن تحمي من "كورونا" بصورة نهائية وكاملة
    تطوير شرائح لحم من خلايا بشرية... صور
    مسودة البيان الختامي لمجموعة الـ20 تزف بشرى سارة للدول الفقيرة
    دراسة: علماء إسرائيليون يسيطرون جزئيا على الشيخوخة الخلوية لدى البشر
    بشرى بشأن لقاح "كورونا" المصري... في مراحله النهائية
    الكلمات الدلالية:
    منوعات, أسرار, دراسة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook