12:22 GMT17 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 43
    تابعنا عبر

    اعتبرت كاتبة وإعلامية كويتية أن جثامين الأموات "ليست مادة للفرجة"، في إشارة إلى موكب المومياوات الملكية الذي شهدته مصر، مساء أمس السبت.

    وقالت سعدية مفرح الكاتبة والصحفية الكويتية، في تغريدة في حسابها على موقع تويتر (نحو ربع مليون متابع): "هل أنا الوحيدة التي ترى أن جثامين الأموات ليست مادة للفرجة عليها من قبل الأحياء، حتى لو مضى عليها 7 آلاف سنة؟".

    وأضافت مفرح: "إكرام الميت دفنه، أما التعامل (العلمي) مع الجثامين فيجب أن يتم بعيدا عن معنى الفرجة!".

    مع ذلك أعربت الكاتبة الكويتية أن موقفها هذا "لا يمنع من الانبهار بأناقة الاستعراض الفني الذي صاحب نقل المومياوات الملكية".

    وسعدية مفرح كاتبة وشاعرة كويتية، عملت في صحيفة "القبس"، وتُرجمت عدد من قصائدها إلى العديد من اللغات الأجنيية.

    ووصل موكب المومياوات الملكية، الذي يضم 22 مومياء لملوك وملكات مصر الفرعونية إلى المتحف القومي للحضارة في مدينة الفسطاط، أمس السبت، وتم إطلاق 21 طلقة مدفع عند استقبالهم بحضور الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي.

    وتقدم الموكب مركبات ملكية حربية وتزامنت مع عزف الموسيقى العسكرية.

    وجاب "موكب المومياوات الملكية" شوارع القاهرة بداية من متحف التحرير في وسط العاصمة المصرية حتى وصل إلى المتحف القومي للحضارة المصرية في منطقة الفسطاط.

    ويعتبر "موكب المومياوات الملكية" أحد أهم الأحداث في مجال السياحة والآثار في مصر، وشهد نقل مومياوات تعود لـ 18 ملكا و4 ملكات ممن حكموا مصر القديمة، وذلك من المتحف المصري في ميدان التحرير إلى متحف الحضارة المصرية في الجيزة.

     

    انظر أيضا:

    بثلات كلمات... عبد الله بن زايد يعلق على موكب المومياوات الملكي
    موكب المومياوات... تركي آل الشيخ يوجه رسالة للسيسي
    موسيقار فيلم موكب المومياوات الملكية يكشف ما ساعده على التحضير لها في 45 يوما فقط... فيديو
    أول تعليق من هند صبري بعد مشاركتها في موكب المومياوات الملكية
    من هي الفتاة التي قادت موكب نقل المومياوات الملكية المصرية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook