05:34 GMT19 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    الأخبار
    انسخ الرابط
    0 22
    تابعنا عبر

    فتحت وسائل الإعلام البريطانية والعالمية النار على نجم كرة القدم الإنجليزية المعتزل "ديفيد بيكهام"، بعد فضح مكالمة مسربة له، تكشف عن غضبه من عدم تتويجه بلقب فارس بالإمبراطورية البريطانية.

    وكان موقع نشر التسريبات الرياضية الشهير "فوتبول ليكس" قد نشر مكالمة مسربة لأسطورة ريال مدريد الإسباني، وهو يعبر عن غضبه لأحد مساعديه من عدم تتويجه بوسام الإمبراطورية البريطانية الأشهر، وحصول المطربة الويلزية "كاثرين جينكينز" عليه.

    وقال بيكهام في تلك التسريبات: "لم أتوج بلقب فارس، وكاثرين جينكينز حصلت عليه، من أجل ماذا؟! من أجل الغناء في مباريات الرجبي والذهاب لرؤية القوات الخاصة، والترويج لمنتجات شركة مياه غازية، تلك هي أحمق نكتة سمعتها منذ فترة طويلة".

    وتابع قائلا "معروف أن جينكينز تتعاطى المخدرات بما في ذلك الكوكايين وحبوب الهلوسة، ومع ذلك أصبحت أفضل مني".

    وهاجم بيكهام المسؤولين عن منح الوسام، قائلا "إنهم حفنة من الجبناء، كنت أتوقع شيئا أفضل ذلك، إنها وصمة عار ينبغي أن نكون صادقين مع أنفسنا، لو كنت أمريكيا لحصلت على اللقب منذ 10 سنوات تقريبا".

    وهاجمت وسائل إعلام بريطانية وعالمية عديدة بيكهام، واتهمته بأنه كان يكثف من أعماله الخيرية مع "اليونيسيف"، حتى يحصل على اللقب.

    وزعمت صحيفة "دير شبيغل" الألمانية بأن بيكهام علق معظم نشاطاته الخيرية مع اليونيسيف، ورفض أن يدفع تبرعات كان قد وعد بها، بعد فشله في الحصول على لقب فارس.

    وقالت الصحيفة الألمانية إن بيكهام طلب من المنظمة الأممية أن تدفع له قيمة انتقالاته الدولية لتلبية النشاطات الخيرية التابعة لها، وما وصل قيمته 7 آلاف دولار أمريكي تقريبا.

    من جانبها، وصفته صحيفة "الديلي ميل" البريطانية بأنه "القديس المزيف"، وكشفت أنه رفض في عام 2015، حضور حفل تكريم في إسبانيا، قائلا: "لو لم يتعلق هذا بحصولي على لقب نبيل، لما كنت أهتم بالأمر مطلقا".

    انظر أيضا:

    شاهد أكثر الرياضيين دخلا في العالم "بيكهام" الثاني
    كيف تم تسريب مكالمات ترامب الهاتفية
    تخوفات من تسريب صور غرامية سرية لـ"كارداشيان" إلى الإنترنت
    الكلمات الدلالية:
    مكالمة بيكهام المسربة, فضيحة بيكهام, أخبار المنوعات, أخبار الرياضة, وسام فارس, تبرعات, أعمال خيرية, مكالمة مسربة, الإمبراطورية البريطانية, اليونيسيف, ريال مدريد, كاثرين جينكينز, ديفيد بيكهام, ويلز, إسبانيا, بريطانيا, الولايات المتحدة الأمريكية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook