Widgets Magazine
14:21 21 أغسطس/ أب 2019
مباشر
    عالم سبوتنيك

    إيران تستبعد احتمال نشوب حرب في المنطقة... قوات موالية لحكومة الوفاق الليبية تتسلم أسلحة جديدة

    عالم سبوتنيك
    انسخ الرابط
    0 0 0

    تتناول حلقة اليوم ثلاث موضوعات: إيران تستبعد احتمال نشوب حرب في المنطقة، قوات موالية لحكومة الوفاق الليبية، تتسلم أسلحة جديدة، بغداد تطالب "إكسون موبيل" بإعادة موظفيها فورا إلى حقل نفطي جنوب العراق.

    إيران تستبعد احتمال نشوب حرب في المنطقة

    نفى وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، اندلاع حرب في المنطقة، لكنه شدد على أنه لا يمكن لأي دولة "أن تتوهم أن بوسعها مواجهة إيران".

    إلى ذلك، قال عادل الجبير وزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية، إن الرياض، ستفعل ما بوسعها، لمنع نشوب حربا في المنطقة، لكنها مستعدة للرد بكل قوة للدفاع عن مصالحها"، وذلك بعد هجمات استهدفت سفن تجارية وأصول نفطية سعودية، اتهمت الرياض طهران بالوقوف خلفها.

    وفي هذا السياق يقول الدبلوماسي الإيراني السابق هادي أفقهي:

    "إن المسؤولين الإيرانيين أعلنوا أنهم لا يريدون الحرب، ولكن لو أراد الأمريكي ذلك فنحن لها كما أن الحرس الثوري الإيراني لم يهاجم السفن الأمريكية، ولكنه أعلن عن واجبه في المواجهة المحتملة في حال أغلقت واشنطن مضيق هرمز ومنعت تصدير النفط الإيراني، وعطلت الملاحة الإيرانية".

    من جانبه، قال الكاتب والمحلل السعودي أحمد الشهري ردا على سؤال حول دور القوات الأمريكية المنتشرة في الخليج، طالما أن المملكة العربية السعودية لا تريد حربا في المنطقة:"إن هذه القوات لا تمثل الولايات المتحدة الأمريكية وحدها، ولكنها تمثل المجتمع الدولي الذي هب للدفاع عن الممرات المائية والملاحة البحرية من التهديدات الإيرانية".

     قوات موالية لحكومة الوفاق الليبية، تتسلم أسلحة جديدة 

    أعلنت، القوات الموالية لحكومة الوفاق الليبية المعترف بها دوليا، تسلمها لأسلحة وعتاد عسكري، يشمل مركبات مدرعة وأسلحة، في إطار سعيها لصد هجوم تشنه قوات الجيش الليبي الذي يقوده المشير خليفة حفتر للسيطرة على العاصمة طرابلس.

    قال عضو المجلس الأعلى للدولة في ليبيا، سالم مادي:"وصول أسلحة لقوات حكومة الوفاق في طرابلس سيكون له أثر على معنويات المدافعين عنها".

    وأشار إلى أن:

    "الكل يعمل على استخدام كل الوسائل في هذه الحرب للوصول إلى مبتغاه سواء الغازي أو المدافع"، موضحا أن "المسألة في هذه الحرب ليست ما بين أفكار أو اختلافات سياسية لكن العاصمة لها حرمتها".

    بغداد تطالب "إكسون موبيل" بإعادة موظفيها فورا إلى حقل نفطي جنوب العراق

    انتقد وزير النفط العراقي ثامر الغضبان بشدة قرار شركة "إكسون موبيل" الأمريكية إجلاء موظفيها من حقل "القرنة" النفطي في البصرة جنوبي البلاد، مطالبا بإعادتهم فورا للحقل.

    وفي رسالة وجهها إلى الشركة الأمريكية، شدد وزير النفط ونائب رئيس الوزراء العراقي لشؤون الطاقة، على أن هذا القرار "غير مقبول وغير مبرر"، مؤكدا استقرار الأوضاع الأمنية والاجتماعية في جنوب العراق "أسوة ببقية مدن العراق".

    قال الكاتب والمحلل السياسي العراقي نجم القصاب إن:

    "الشركات التي وقعت عقود مع الحكومات العراقية السابقة والحالية تتخوف من هذا الإجلاء خاصة بعد تهديد إيران بغلق مضيق هرمز واستخدامها للأذرع التابعة لها لضرب المصالح الأمريكية مما ينعكس سلبا على مصالح هذه الشركات، وبالتالي تتولد مخاوف لدى هذه الشركات عندما تفقد منتسبيها وتتعرض للخطر وتتعرض للخسارة بشكل أكبر مما حصل في السنوات الماضية".

    وقال:"إن هذا دليل قاطع بأن من يتأثر بالتصريحات والتهديدات بين الحكومتين الأمريكية والإيرانية هو الشعوب العربية التي تُستخدم من قبل إيران وأمريكا كأدوات للمعارك والحروب التي تخوضها الدولتان في المرحلة المقبلة".

    الكلمات الدلالية:
    حكومة الوفاق الليبية, نفط, العراق, حرب, أسلحة, إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik