05:00 GMT31 مايو/ أيار 2020
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 133
    تابعنا عبر

    قالت وزارة الخارجية الروسية، اليوم السبت، إن موسكو توصي دول حلف شمال الأطلسي "الناتو"، التي خططت لتدريبات على حدود روسيا، بالتفكير في الآثار المترتبة جراء الأعمال العدوانية التي تزيد من التوتر في المنطقة.

    موسكو - سبوتنيك. وقالت الخارجية الروسية: فيما يتعلق بخطط الحلف لإجراء مناورات "ديفندر أوروبا- 2020" في نيسان/ أبريل وأيار/مايو، تحت ذريعة الالتزامات في إطار كتلة شمال الأطلسي، تزيد الولايات المتحدة بشكل منهجي من تجميع قواتها المسلحة في أوروبا الشرقية في الجوار المباشر لبلدنا وتزيد تمويلها بانتظام للبرامج العسكرية ذات الصلة".

    وأضافت: الآن لا يخفون في الناتو أو في واشنطن، أن روسيا في إطار هذه التدريبات هي "العدو المحتمل"... ومع ذلك، فإن فرض تغيير على المسار الروسي في السياسة الخارجية لن ينجح، ففي تاريخ روسيا كان هناك الكثيرين ممن حاولوا تهديدها بقعقعة السلاح. "هذه المحاولات انتهت بالخزي".

    انظر أيضا:

    نواب في الكونغرس الأمريكي يطالبون بدعم الناتو لتركيا في إدلب السورية
    اجتماع طارىء للناتو...اتصال بين بوتين وإردوغان..والبرلمان العراقي يفشل في تمرير الحكومة الجديدة
    الناتو يحث على خفض التصعيد في سوريا ويؤكد: الحلفاء يتضامنون مع تركيا
    من يضغط على من... تركيا باللاجئين أم الولايات المتحدة والناتو بـ"إس400"؟
    خبير عسكري: الناتو لا يمكن أن يفرض حظرا جويا في سوريا
    الأمين العام للناتو يجدد دعوته لموسكو ودمشق لوقف التصعيد في سوريا
    الكلمات الدلالية:
    مناورات, الناتو, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook