03:29 GMT21 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    علوم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    طورت "ألماز أنتي"، وهي الشركة المطورة لمنظومة الدفاع "إس 400"، نظاما للتشخيص عن بعد لـ COVID-19، بالإضافة إلى أمراض القلب والأوعية الدموية والجهاز التنفسي لدى المريض، ما سيقلل من خطر إصابة الأطباء بالعدوى، حسبما ذكرت الخدمة الصحفية للشركة.

    وقالت الخدمة الصحفية: "إن استخدامه، الذي من المقرر أن يبدأ في المستقبل القريب، على وجه الخصوص، سيزيد من كفاءة تشخيص COVID-19، فضلاً عن عدد من أمراض الجهاز التنفسي والقلب والأوعية الدموية وغيرها من الأمراض. بالإضافة إلى ذلك، فإن إدخال المنتج الجديد سيقلل بشكل كبير من خطر إصابة العاملين في المجال الطبي بالأمراض المعدية في أماكن العمل".

    وتجدر الإشارة إلى أن برنامج تقييم درجة تلف الرئة أثناء الأمراض الفيروسية جاهز للتسجيل كجهاز طبي كجزء من نظام التطبيب عن بعد للاستشارات عن بعد على المستويين الاتحادي والإقليمي.

    وأشارت الخدمة: "في المرحلة التالية، سنتحدث عن بداية الاستخدام في الممارسة السريرية لمجموعة قياسية من أجهزة التطبيب عن بعد ومجمعات الأنظمة البرامج للتشغيل في الوقت الفعلي: مجمعات الأنظمة والبرامج لمراقبة المستوصف للمرضى من المجموعات المعرضة للخطر و طبيب معالج آلي، مجمعات أنظمة وبرامج لجراح العمليات، مجمعات أنظمة وبرامج لأقسام الإنعاش والعناية المركزة، مجمعات أنظمة وبرامج لأطباء سيارات الإسعاف، إلخ. كل الأدوات التقنية والبرمجية لمجمعات الأنظمة والبرامج هي بالكامل من إنتاج روسي".

    يوفر كل مجمع أنظمة وبرامج إمكانية التكامل مع أنظمة المعلومات الطبية الأكثر انتشارًا في روسيا وأنظمة المعلومات الإقليمية ونظام معلومات الدولة الموحد في مجال الرعاية الصحية.

    وافقت ألماز-أنتي ووزارة الصحة الروسية في 14 أغسطس أب على خارطة طريق للفترة حتى منتصف عام 2021، والتي تحدد خططًا لتنفيذ وتحسين أنظمة التطبيب عن بعد الإقليمية للاستشارات عن بُعد في الكيانات المكونة للاتحاد الروسي.

    انظر أيضا:

    بروكسل... معمل اختبار متنقل لتحليل كورونا بـ135 يورو والنتيجة بعد 3 ساعات
    "النتائج بعد شهر ونصف"... اختبار 3 أدوية جديدة لعلاج كورونا في الولايات المتحدة
    أميتاب باتشان يعلن نتيجة أخر اختبار كورونا له
    الكلمات الدلالية:
    روسيا, ألماز أنتي, فيروس كورونا, إس-400
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook