12:17 GMT28 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    علوم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    في حين عددت دراسات عوامل مختلفة في اجتذاب الرجال للنساء، مثل "ملامح الوجه المتوسطة والمتناظرة التي تظهر بعض الصفات الذكورية"، إلى جانب نوع الجسم "العضلي"، كشفت دراسة مؤخرا عن مفتاح آخر لجذب النساء والرجال، والمرتبط هذه المرة بارتداء أحد الألوان.

    وتوصلت الدراسة التي كان محورها "تحديد تأثيرات اللون"، وأجراها فريق من جامعة روتشستر بأمريكا، أن اللون الأحمر قادر على جذب الجنسين بسهولة، وذلك بعدما دعا الباحثون 288 أنثى و25 طالبا جامعيا لمشاهدة سلسلة من الصور المعدلة رقميا للرجال.

    ويظهر الرجال في بعض الصور المعروضة وهم يرتدون اللون الأحمر أو يحيط بهم إلى حد التدرج الوردي، بينما خلت بعض صور الرجال الأخرى من الأحمر، ثم بعد ذلك طرح الباحثون سلسلة من الأسئلة على المشاركين في الدراسة، ومنها: "ما مدى جاذبية هذا الشخص في رأيك؟"، وعند تحليل ردود المشاركين، وجد العلماء أن ارتداء اللون الأحمر يزيد من جاذبية المرأة الجسدية.

    وأشارت الدراسة إلى أن "ما يجعل اللون الأحمر جذابا جدا للآخرين هو أنه عندما ترتديه النساء، فإنه يرتبط بالحب والعاطفة، كما أننا نرى الفساتين الحمراء وأحمر الشفاه وطلاء الأظافر على أنها مشحونة جنسيا أكثر من الألوان الأخرى".

    وتابعت: "أما عندما يرتدي الرجال اللون الأحمر، فإنهم يحملون معه رسالة عاطفية ولكنها أكثر تعقيدا بعض الشيء، إذ أن مضمونها مرتبط بـ "القوة والهيمنة التنافسية".

    ولا تعد ظاهرة الانجذاب للون الأحمر شيئا جديدا، إذ عبر الثقافات وعبر التاريخ كان اللون الأحمر بمثابة علامة على المكانة العالية والحيوية الجسدية، كما أن الأحمر يلعب دورا بين العديد من أنواع الطيور والحيوانات الرئيسية في احتمالية عثورهم على رفيق.

    ويشار إلى أن مقدمة البرامج المصرية، رضوى الشربيني، تدعم دراسة الانجذاب للون الأحمر، بنشر صور لها وهي مرتدية فستانا أحمر، ونصحت متابعاتها بارتدائه للرجال لأنهم "يخافوا منه" على حد تعبيرها.

    انظر أيضا:

    السكان في صدمة ... بحيرة عمرها 50 ألف عام تغير لونها بشكل غريب... صور وفيديو
    فيديو وصور لنوافير تصبغ باللون الأحمر في لندن.. ما السبب؟
    كيفية التعرف على مشاكل القلب من لون الساقين
    الكشف عن لون الشعر الذي يزيد خطر الإصابة بالسرطان
    سبب اختلاف لون العيون واللون الأكثر شيوعا في العالم
    الكلمات الدلالية:
    دراسة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook