04:46 GMT20 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    علوم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    من المعروف أن الهواتف الذكية بيئة مناسبة لانتشار كل أنواع البكتيريا والميكروبات، لكن شركة بريطانية ناشئة تقول إنها بصدد التخلص من هذه السمعة، عبر ابتكارها هاتفا ذكيا مضادا لجميع أنواع الجراثيم.

    ذكر موقع "أوديتي سنترال"، أن هاتف "كات إس- 42" المعدل؛ سيكون أحد أفضل الأجهزة المقاومة للميكروبات، كما سيكون بالإمكان شراؤه بسعر معقول.

    والهاتف طورته شركة  Bullitt ومقرها مدينة ردينغ، وهو أول هاتف مضاد للبكتيريا في العالم يستخدم أيونات الفضة في مواد غلافه أثناء عملية التصنيع لوقف انتشار مسببات الأمراض وتكاثرها، في تقنية تسمى Biomaster.

    وبحسب معيار IP68 الذي يصنف مقدار مقاومة الأجهزة الإلكترونية للغبار والجراثيم؛ فإن الهاتف الجديد الذي سيطرح في الأسواق مطلع عام 2021، حصل على أعلى درجة في هذا المجال.

    على الرغم من أن هذه التقنية لا تقتل البكتيريا أو الفيروسات بشكل فعال، إلا أن الشركة تقول إنها يمكن أن تقلل البكتيريا الموجودة على الجهاز المحمول بنسبة 80% في غضون 15 دقيقة و99.9% في غضون 24 ساعة.

    كما تؤكد الشركة ضرورة غسل هاتفها الجديد بشكل منتظم بالماء والصابون والمطهرات بل وحتى مواد التبييض للتأكد من بقائه نظيفا.

    انظر أيضا:

    شركة صينية تكشف عن هاتف ذكي بشاشة مرنة غير عادية
    خبير يكشف خطورة استخدام شاحن غير أصلي للهاتف الذكي
    الصين... ابتكار أول هاتف ذكي في العالم بكاميرا قابلة للإزالة
    كسر الحالة... طبيب نفسي يوضح كيفية الانفصال عن الهاتف الذكي
    الكلمات الدلالية:
    بكتيريا, هاتف ذكي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook