20:56 GMT20 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    علوم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    لا توجد مخاطر للسكن على ارتفاعات عالية على صحة الإنسان، وهذا الرأي خاطئ ولم تؤكده البحوث الطبية، وفقا لخبراء.

    أشار مدير االشركة الطبية "Invitro-Moscow"، دميتري كوندراتييف، إلى أن وجهة النظر القائلة بأن العيش في ناطحات السحاب يحتمل أن يكون خطرا تتم مناقشتها بشكل دوري من قبل البناة والأطباء. السؤال مهم بسبب الاختلاف في الضغط الجوي.

    وفقا له، فإن فرق الارتفاع  من 200 إلى 300 متر فوق مستوى سطح الأرض، وهذا الارتفاع هو الذي يناقشه الخبراء، لا يؤثر على أنظمة جسم الإنسان.

    وحسب مستشار المدير العام لمؤسسة "سكولكوفو" الطبية، لا يوجد ارتباط بين صحة نظام القلب والأوعية الدموية والسكن في الطوابق العليا.

    وقال لوكالة "سبوتنيك": "في الوقت نفسه، يمكننا أن نفترض أن سكان الطوابق السفلية يتمتعون بصحة قلب أفضل، وبالتالي زيادة متوسط ​​العمر المتوقع. يستخدمون المصعد بشكل أقل، ويظل صعود الدرج تمرينًا رائعًا".

    كما أضاف، يمكن أن تظهر الفروق الدقيقة إذا تم تشييد المبنى بالفعل في المرتفعات، حيث يكون الضغط الجوي أقل، لكن مثل هذه المشاريع نادرة للغاية.

    انظر أيضا:

    رائعة من جميع الجهات... ناطحة السحاب "لاختا سنتر" الروسية تفوز بجائزة "ناطحة سحاب لهذا العام"
    عامل تنظيف نوافد ناطحة سحاب يلاعب قطا من خارج النافذة... فيديو
    سبايدر مان يتسلق ناطحة سحاب بيديه العاريتين... فيديو
    الكلمات الدلالية:
    الصحة, الضغط, ناطحات السحاب
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook