10:17 GMT29 مايو/ أيار 2020
مباشر
    مجتمع
    انسخ الرابط
    0 31
    تابعنا عبر

    أفرجت السلطات الباراغوانية عن أسطورة الكرة البرازيلية رونالدينيو، أمس الثلاثاء، بعدما قضى وقتا داخل السجن رفقة شقيقه.

    أدين رونالدينيو وشقيقه يوم 6 مارس /آذار الماضي بالتزوير، عقب دخولهما باراغواي بجوازي سفر مزيفين، وهو ما نفياه جملة وتفصيلا.

    تم إطلاق سراح ساحر برشلونة السابق من السجن، على أن يبقى داخل حدود الفندق الذي سيضطر للبقاء فيه، وفقا لصحيفة "ذا صن" البريطانية.

    وبحسب الصحيفة من المقرر أن يبقى رونالدينيو قيد الإقامة الجبرية بفندق "بالما روجا" في "أسونسيون" عاصمة باراغواي.

    وأشارت الصحيفة إلى أن قرار الإفراج صدر بعدما تم دفع 1.3 مليون إسترليني لسلطات باراغواي.

    وظهر رونالدينو خلال لحظة خروجه من السجن مطلقا لحيته بينما كانت وسائل الإعلام العالمية تلاحقه.

    احتفل رونالدينو بعيد ميلاده الأربعين داخل السجن، كما تداولت مجموعة من الفيديوهات له وهو يعلب كرة القدم رفقة السجناء.

    انظر أيضا:

    رونالدينيو يحتفل بعيد ميلاده الـ 40 في السجن
    رونالدينيو ينشر سحره ومهاراته داخل السجن... فيديو
    حتى داخل السجن... رونالدينيو يتوج ببطولة
    الصديق وقت الضيق... ميسى يتدخل لإنقاذ رونالدينيو
    الكلمات الدلالية:
    الإفراج, السجن, رونالدينيو
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook