16:20 GMT30 مايو/ أيار 2020
مباشر
    مجتمع
    انسخ الرابط
    0 40
    تابعنا عبر

    أشارت تقارير إعلامية تركية إلى شفاء معمرة تركية تبلغ من العمر 126 عاما من فيروس كورونا، بعد قضائه لأسبوعين في أحد المستشفيات، في مدينة كهرمان مرش، جنوب شرقي تركيا.

    المعمرة التركية المعروفة باسم إشيه غليبيك، تمكنت من الشفاء من الفيروس بعد نقلها في 20 من أبريل/نيسان 2020، الى المشفى وهي تعاني من حمى مرتفعة.

    وبعد قضائها لأسبوعين في المشفى، قضت منهم أسبوعا في العناية المركزة تمكنت غليبيك من التغلب على المرض، لتصبح أكبر معمرة في العالم تشفى من الوباء.

    يذكر بأن غليبيك ولدت في 1 يوليو/تموز 1894، وفقا لسجلات السكان، وهي أم لـ13 ولدا، ولديها منهم 400 حفيد، كما أنها ستحتفل بعيد ميلادها الـ126 بعد 40 يوما.

    المعمرة التركية علقت على شفائها، قائلة: "شكرا لمتخصصي الرعاية الصحية، لقد اعتنوا بي جيداً في المستشفى، والحمد لله لقد تغلبت على المرض"، بحسب ما نقل موقع sucu التركي.

    يذكر بأن الإسبانية ماريا بارانياس، سجلت في وقت سابق، على أنها أكبر معمرة تشفى من الفيروس بعمر 113 عاما.

    انظر أيضا:

    أردوغان: حظر تجول شامل في تركيا خلال عيد الفطر وقد نضطر لإجراءات أكثر قسوة
    أغنية بيلا تشاوو "تبث" في مساجد تركيا
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العلاج, معمرة, فيروس كورونا, تركيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook