02:13 GMT26 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    مجتمع
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قام شخص مجهول بتفجير سيارة أحد ضباط الشرطة في بيلاروسيا، الذي نجا من الحادث. وتحقق السلطات في القضية في الوقت الحالي.

    ووقع الحادث في مدينة غوردنو البيلاروسية، حيث تلقت الشرطة معلومات عن دوي انفجار في أحد أحياء المدينة.

    وقال المحققون إن مجهولين حطموا سيارة سكودا. وتبين أنها تعود لضابط شرطة يبلغ من العمر 41 عامًا. وتأذت مقدمة السيارة وعدد من السيارات الواقفة بجوارها.

    وأشار الضابط، أن بياناته الشخصية نُشرت سابقًا على إحدى قنوات تلغرام المعارضة. كما حققت الشرطة مع الضحايا وشهود العيان.

    وتم فتح قضية جنائية بموجب مادة القانون الجنائي لجمهورية بيلاروسيا، "إلقاء الضرر المتعمد بالممتلكات المرتكب بطريقة خطيرة".

    واشتدت الاحتجاجات في بيلاروسيا بعد أن تعرض المواطن رومان بوندارينكو للضرب المبرح وتوفي فيما بعد في المستشفى جراء عنف سلطات إنفاذ القانون، حسب شهود عيان. ونفت السلطات علاقتها بالأمر، وقالت وزارة الداخلية البيلاروسية، إن بوندارينكو تعرض للإصابات الخطيرة إثر نزاع منزلي.

    انظر أيضا:

    مشاكل تقنية تواجه الاتصالات في مينسك عقب بدء احتجاجات المعارضة البيلاروسية
    الاتحاد الأوروبي يدين وفاة مواطن بيلاروسي على يد قوات الشرطة
    مجلس النواب الأمريكي يوسع صلاحيات الرئيس في فرض عقوبات ضد بيلاروس
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook