02:56 GMT18 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    مجتمع
    انسخ الرابط
    0 81
    تابعنا عبر

    تحدثت النجمة اللبنانية، ماجدة الرومي، لأول مرة، عن كواليس لقائها مع الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، على خليفة زيارة الأخير لبنان بعد انفجار مرفأ بيروت.

    وظهرت النجمة اللبنانية في الصور المتداولة للقائها مع ماكرون وقد عانقها الأخير باكيا، في صورة حازت على الكثير من التعليقات وتداولها رواد وسائل التواصل الاجتماعي بشكل واسع.

    وكشفت الرومي لأول مرة عن تفاصيل تلك اللحظة التي جمعتها مع ماكرون في تصريحات أدلت بها خلال لقاء أجرته مع الإعلامية المصرية لميس الحديدي في حلقة خاصة من برنامج "كلمة أخيرة" تم تصويرها داخل قصر القبة الرئاسي.

    وأكدت الرومي خلال اللقاء أن الرئيس الفرنسي طلب منها التوجه إلى مقر الحادث (مرفأ بيرت) والغناء هناك.

    وأشارت الرومي إلى أنها رفضت طلبه احتراما لدماء الضحايا الذين سقطوا في الانفجار، وقالت: "الدم لسى ما نشف"، وأكدت الرومي أنها مستعدة للغناء في أي مكان حول العالم وتخصيص العائد للبنان حتى يتجاوز أزمته الحالية.

    وتابعت الرومي في تصريحات نقلتها مجلة "سيدتي"، وقالت: "ولكني استنهضت كل قوتي وطاقتي، فكان لا بد أن أقف من جديد، فأنا لست أفضل من شباب لبنان الذي نزل الشوارع بعد الانفجار".

    وأضافت الرومي "غنيت في مصر احتراما لدم الشهداء الذين سقطوا وانتصارا للحياة على الموت وللأمل على اليأس".

    واستذكرت الرومي لحظات الكارثة التي ذهب ضحيتها العشرات، وبينت أنها شعرت بزلزال قبل لحظة الانفجار بوقت قليل، مشيرة إلى أن هذا يعني أن الانفجار كان من الأسفل، على حد تعبيرها.

    انظر أيضا:

    تحذير... عاصفة من ثاني أكسيد الكبريت تعبر منطقة الشرق الأوسط... صور وفيديو
    حيتان الأوركا "السفاحة" تشن هجوما جماعيا على سفينة وتتسبب بكارثة... فيديو
    قرد يجرب العمل كمصور فوتوغرافي محترف... فيديو
    إسرائيل تتخذ إجراء عاجلا لإنقاذ حياة طفلة عراقية
    الكلمات الدلالية:
    مصر, لبنان, إيمانويل ماكرون, ماجدة الرومي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook