20:23 GMT28 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    رياضة
    انسخ الرابط
    احتجاجات جورج فلويد (128)
    0 30
    تابعنا عبر

    شارك نجم نادي باريس سان جيرمان والمنتخب البرازيلي، نيمار دا سيلفا، في حملة الاحتجاجات ضد العنصرية، والعنف الشرطي في الولايات المتحدة، بالالتحاق بحملة (Black Out Tuesday).

    ونشر البرازيلي على صفحته الخاصة منشورا أعلن فيه عن تضامنه مع أصحاب البشرة السوداء، وأرفقها بصورتين قائلا "حياة السود تهمنا".

    وجاءت الصورة الأولى باللون الأسود فيما كانت الصورة الثانية عبارة عن أحد الوشوم على جسمه والتي حملت عبارة "الإيمان".

    Посмотреть эту публикацию в Instagram

    Black lives matter 🖤 #blackouttuesday

    Публикация от ene10ta Érre 🇧🇷 👻 neymarjr (@neymarjr)

    ونضم البرازيلي لحملة واسعة انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي، تندد بالعنصرية التي راح ضحيتها مواطن أمريكي من أصول أفريقية يعرف باسم جورج فلويد، على يد شرطي أمريكي.

    يذكر بأن البرازيلي يتواجد منذ شهر مارس/آذار الماضي، في الحجر الصحي بولاية ريو دي جانيرو بسبب فيروس كورونا المستجد، حيث ينفذ برنامجا بدنيا مع المعد البدني الخاص به.

    وتوفي جورج فلويد (46 عاما)، يوم الاثنين الماضي، بعد القبض عليه من قبل شرطة مينيابوليس، وازداد الغضب العام بعد ظهور مقطع فيديو يظهر ضابطا يجثو على عنقه.

    منذ ذلك الحين، انتشرت الاحتجاجات في أغلب الولايات الأمريكية ضد وحشية الشرطة، وتم فرض حظر تجول في أغلب الولايات الكبيرة مثل العاصمة واشنطن وكاليفورنيا وفرجينيا، كما تم استدعاء الحرس الوطني.

    الموضوع:
    احتجاجات جورج فلويد (128)

    انظر أيضا:

    نيمار يضغط على ناصر الخليفي بقوة للعودة إلى برشلونة
    نيمار يكسر بيضة على رأس ابنه... فيديو
    الكلمات الدلالية:
    وسائل التواصل الاجتماعي, العنصرية, نيمار
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook