05:29 20 أبريل/ نيسان 2019
مباشر
    وزير الخارجية الألماني هايكو ماس

    ألمانيا... ميركل وماكرون يدعوان ترامب إلى عدم الانسحاب من الاتفاق النووي الإيراني

    © REUTERS / Stefanie Loos
    العالم
    انسخ الرابط
    مستجدات التهديدات بإلغاء الاتفاق النووي مع إيران (73)
    0 10

    أعلن وزير الخارجية الألماني هايكو ماس، اليوم الاثنين، أن رئيسي ألمانيا وفرنسا سيحثان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على عدم الانسحاب من الاتفاق النووي مع إيران مادام ذلك سيؤدي إلى حدوث مشكلات كبيرة.

    وأضاف ماس أنه خلال اجتماعات مقبلة في واشنطن ستحث المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل ومعها الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الرئيس الأمريكي على عدم الانسحاب من الاتفاق، الذي ينص على تخفيف العقوبات عن إيران مقابل كبح برنامجها النووي كما أفادت وكالة "رويترز".

    وقال للصحفيين "نؤمن بأن من الضروري للغاية دعم هذا الاتفاق، وفي حالة فشله أو انسحاب الولايات المتحدة منه لن يكون لدينا أي يضاهيه ونخشى من تدهور الوضع بشدة وما سيترتب على ذلك من عواقب".

    وأضاف ماس الذي كان يتحدث على هامش اجتماع وزراء خارجية دول مجموعة الدول الصناعية السبع الكبرى أن المجموعة ستدعو روسيا بشكل رسمي للمساعدة في حل الأزمة السورية.

    ورد ماس عن سؤال عما سيرد في البيان الختامي للاجتماعات المستمرة منذ يومين قائلا للصحفيين "يقول مجددا إنه لن يكون هناك حل سياسي في سوريا دون روسيا… وإنه يتعين على روسيا أن تقدم نصيبها من المساهمة في التوصل لهذا الحل".

    وكان ترامب قد منح الدول الأوروبية الموقعة على الاتفاق مهلة حتى يوم 12 مايو/ أيار، "لإصلاح العيوب المروعة" في الاتفاق الذي أبرم في عام 2015، وإلا سيرفض تمديد تعليق العقوبات الأمريكية على إيران.

    الموضوع:
    مستجدات التهديدات بإلغاء الاتفاق النووي مع إيران (73)

    انظر أيضا:

    بعد تهديد إيران...الأمم المتحدة تفاجئ ترامب بشأن الاتفاق النووي
    إيران: لا حاجة لتمديد اتفاق "أوبك" والمستقلين إذا ارتفعت أسعار النفط
    خارجية إيران: لو أسقطت أمريكا الاتفاق النووي سيكون رد طهران مزعجا
    إيران تعرض نظام دفاع جوي جديدا
    الكلمات الدلالية:
    هايكو ماس وزير الخارجية الألماني, الرئيس الأمريكي دونالد ترامب, إيمانويل ماكرون, أنجيلا ميركل, أمريكا, إيران, ألمانيا, فرنسا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik