18:22 GMT30 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    أعلن الرئيس الإيطالي سيرجيو ماتاريلا أن المهاجرين الذين يصلون إلى أوروبا يصبحون بشكل دائم ضحايا تجار العبيد، مطالبا الناس بالابتعاد عن المشاكل.

    وقال ماتاريلا "العبودية هي إحدى أكثر الأشياء عارا على الإنسانية". مشيرا إلى أن الهجرة هي أرض خصبة لازدهار تجارة البشر".

    وتابع الرئيس الإيطالي: "يتم استخدام أطفال الحروب والفقر من قبل تجار الرقيق، الذين يرسلونهم إلى طريق المعاناة المستقبلية والتي تتمثل بالاستغلال في العمل والتبني غير المشروع والاتجار بالأعضاء الداخلية، بالإضافة إلى التجنيد في عصابات إجرامية والعبودية الجنسية"، بحسب صحيفة "لينتا".

    ووفقا لوزارة الداخلية الإيطالية، فإن الاتجار بالبشر هو أحد العناصر الرئيسية لدخل المنظمات الإجرامية بعد تجارة الأسلحة والمخدرات.

    وبحسب منظمة العمل الدولية فإن هناك أكثر من 40 مليون عبيد حول العالم، وواحد من كل أربع ضحايا هو طفل. 

    انظر أيضا:

    مطالبات بمعلومات عن أطفال المهاجرين من دول أمريكا الوسطى
    الاتحاد الأوروبي يعرض على دوله تحمل تكاليف استقبال المهاجرين
    الكلمات الدلالية:
    إيطاليا, أوروبا, سيرجو ماتاريلا, مهاجرين, عبودية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook