12:06 GMT03 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 61
    تابعنا عبر

    قال الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، اليوم الخميس، إن بلاده ستغلق سفارتها وجميع قنصلياتها في الولايات المتحدة، وذلك غداة قطعه العلاقات الدبلوماسية مع واشنطن ردا على اعترافها بزعيم المعارضة رئيسا انتقاليا.

    وأعلن مادورو في خطاب قبوله دعوة المكسيك وأوروغواي للحوار بين الحكومة والمعارضة في فنزويلا من أجل حل الأزمة السياسية التي تعصف بالدولة الواقعة في أمريكا اللاتينية.

    من جانبه اتهم وزير الخارجية الفنزويلي، خورخي أرياسا، في مقابلة مع "سبوتنيك" الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالوقوف وراء الانقلاب في البلاد.
    وقال الوزير إن الدول التي تعترف بخوان غوايدو رئيسا للبلاد، تتبع "تعليمات سيدها" الولايات المتحدة، مشيرا إلى أن الاعتراف بالرئيس الجديد للبرلمان الفنزويلي المعارض، سببا لتسليم أصول المعارضة المجمدة في الولايات المتحدة.
    واستبعد الوزير في الوقت ذاته اندلاع حرب أهلية في البلاد. 

    وكان وزير دفاع فنزويلا، فلاديمير بادرينو، أكد حدوث انقلاب في البلاد ضد الرئيس، نيكولاس مادورو. وقال الوزير في مؤتمر صحفي: "أؤكد حدوث انقلاب ضد الهياكل المؤسساتية والديمقراطية والرئيس الشرعي، نيكولاس مادورو".    

    وكانت الولايات المتحدة قد اعترفت، في وقت سابق، بالرئيس الجديد للبرلمان الفنزويلي المعارض، خوان غوايدو، رئيسا للبلاد بدلا من نيكولاس مادورو. ودعا وزير الخارجية مايك بومبيو، مادورو بتسليم السلطة إلى غوايدو.

    في حين أعلن رئيس فنزويلا، نيكولاس مادورو، يوم أمس الأربعاء، قطع العلاقات الدبلوماسية مع الولايات المتحدة، وأمهل الدبلوماسيين الأمريكيين مهلة 72 ساعة لمغادرة البلاد.

    وردا على ذلك، دعا رئيس البرلمان الفنزويلي خوان غوايدو، الذي نصب نفسه رئيسا بالوكالة، مساء يوم الأربعاء، البعثات الدبلوماسية الأجنبية إلى مواصلة عملها في البلاد.

    وأيدت دول بينها روسيا والمكسيك وكوبا وتركيا وبوليفيا، مادورو، واعتبرته الرئيس الشرعي للبلاد، فيما أيدت دول أخرى رئيس البرلمان المنقلب منها بريطانيا وأمريكا وفرنسا والسويد والبرتغال.

    من جانبها، حذرت وزارة الخارجية الروسية بلسان نائب الوزير، سيرغي ريابكوف، الولايات المتحدة من أي تدخل عسكري في فنزويلا، مشيرة إلى أن ذلك قد يتحول إلى سيناريو كارثي.

    وقال نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف: "إن روسيا ستواصل دعمها لفنزويلا التي تعد شريكا استراتيجيا لموسكو، وسنعمل على حماية سيادتها".

    ووصف وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو الحكومة الفنزويلية بأنها "غير شرعية" و"غير ديمقراطية"، مؤكدا دعم واشنطن لرئيس البرلمان المعارض خوان غوايدو.

    وأشار بومبيو في كلمة أمام اجتماع طارئ لمنظمة الدول الأمريكية، اليوم الخميس، إلى أن قرار الولايات المتحدة بدعم رئيس البرلمان الفنزويلي المعارض والاعتراف به رئيسا لفنزويلا "لم يتخذ بين ليلة وضحاها".

    وأكد دعم الولايات المتحدة القوي "للخطوات التي يخطط الرئيس المؤقت غوايدو لاتخاذها لاستعادة الديمقراطية، بما في ذلك إجراء انتخابات حرة ونزيهة وشفافة"، مضيفا أن واشنطن على استعداد لدعم الجمعية الوطنية الفنزويلية والشعب الفنزويلي.

    وأضاف أن الولايات المتحدة على استعداد لتقديم مساعدات إنسانية بأكثر من 20 مليون دولار لشعب فنزويلا بأسرع ما يمكن، لكي يتمكن من معالجة النقص في المواد الغذائية والأدوية وغير ذلك من آثار الأزمة الاقتصادية والسياسية.

    ودعا بومبيو منظمة الدول الأمريكية للعمل "على أساس مبادئ ديمقراطية" تجاه فنزويلا، ودعا لعقد اجتماع للمنظمة على مستوى وزراء الخارجية لبحث الوضع في فنزويلا.

    يذكر أن الولايات المتحدة ومنظمة الدول الأمريكية التي تضم 35 دولة وبعض الدول في أمريكا اللاتينية أعلنت أمس الأربعاء اعترافها برئيس البرلمان الفنزويلي المعارض خوان غوايدو رئيسا مؤقتا لفنزويلا، فيما وصفت سلطات فنزويلا خطوات المعارضة بـ "الانقلاب".

    انظر أيضا:

    تعليق متوقع من "حزب الله" على المحاولة الانقلابية في فنزويلا
    أردوغان يعلن موقفه من الأحداث في فنزويلا: تصريحات ترامب صدمتني
    الكلمات الدلالية:
    أخبار فنزويلا, انقلاب فنزويلا, دونالد ترامب, نيكولاس مادورو, فنزويلا, الولايات المتحدة الأمريكية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook