12:56 GMT28 مارس/ آذار 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قدمت كاري لام، الرئيس التنفيذي لهونغ كونغ، تقريرا إلى بكين هذا الصيف يقيم المطالب الخمسة الرئيسية للمحتجين وتوصل إلى أن سحب مشروع قانون مثير للخلاف يمكن أن يساعد على نزع فتيل الأزمة السياسية المتصاعدة في المدينة.

    قال ثلاثة أشخاص على دراية مباشرة بالأمر لوكالة "رويترز" إن الحكومة الصينية المركزية رفضت اقتراح لام سحب مشروع قانون التسليم وأمرتها بألا ترضخ لأي من مطالب المحتجين الأخرى في ذلك الوقت.

    ودور الصين في توجيه كيفية تعامل هونغ كونغ مع الاحتجاجات مفترض على نطاق واسع وساعدت على ذلك تصريحات صارمة في وسائل الإعلام الرسمية بخصوص السيادة الصينية وأهداف المحتجين "المتشددة".

    ووُضع تقرير لام بخصوص الاضطرابات قبل اجتماع عقد يوم السابع من أغسطس/ آب في مدينة شنتشن لبحث أزمة هونغ كونغ بقيادة مسؤولين صينيين كبار. وقالت المصادر المطلعة على الأمر إن التقرير بحث جدوى مطالب المحتجين الخمسة وكيف يمكن لتلبية بعضها أن تهدئ الأمور.

    وقال مسؤول كبير في حكومة هونغ كونغ طالبا عدم نشر اسمه إن سحب مشروع القانون وإجراء تحقيق مستقل هما المطلبان الأجدى من الناحية السياسية.

    وأدانت الحكومة الصينية المركزية الاحتجاجات واتهمت قوى خارجية بتأجيج التوتر. وحذرت وزارة الخارجية الدول الأخرى مرارا من التدخل في هونغ كونغ مؤكدة على أن الوضع في المدينة "شأن داخلي".

    انظر أيضا:

    الجيش الصيني يعلق على احتجاجات هونغ كونغ: سندافع عن المنطقة
    احتجاج صيني على قرارات مجموعة السبع حول هونغ كونغ
    شرطة هونغ كونغ تعلق على "تظاهرات الأحد" وتبرر استخدام القوة
    بالفيديو.. شرطة هونغ كونغ تفرق المحتجين بقنابل الغاز المسيل للدموع
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook