Widgets Magazine
20:34 18 سبتمبر/ أيلول 2019
مباشر
    الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين خلال لقائه رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي في موسكو، 22 يناير/ كانون الثاني 2019

    بوتين: إبرام معاهدة سلام مع اليابان يتعلق بقضايا أمنية ومصالح دول أخرى

    © Sputnik . Valeriy Melnikov
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أن إبرام معاهدة السلام مع اليابان لا يتعلق بالعلاقات الثنائية بين البلدين فقط، بل يتعلق أيضا بقضايا أمنية ومصالح دول أخرى.

    فلاديفوستوك - سبوتنيك. وقال بوتين، اليوم الخميس، خلال كلمته أمام المؤتمر الاقتصادي الشرقي: "للوهلة الأولى يبدو الأمر سهلا، لكن في الواقع لقد ورثنا هذه المشكلة من الماضي، أنا وشينزو [آبي] نرغب فعلا في حل هذه المشكلة. وبغض النظر عن مدى صعوبة ذلك، سوف نتحرك نحو تسوية كاملة لعلاقاتنا، وسنسعى جاهدين لإبرام معاهدة سلام على أساس إعلان 56، كما قال رئيس الوزراء الياباني".

    وأضاف بوتين: "هناك العديد من المسائل المتعلقة بإبرام معاهدة السلام. هذه المسائل لا تكمن فقط في طبيعة العلاقات الثنائية... هناك مسائل عسكرية ودفاعية، ويجب وضع مواقف دول ثالثة في الاعتبار، والتزامات اليابان تجاه هذه الدول، لا سيما التزاماتها تجاه الولايات المتحدة".

    وتدّعي طوكيو ملكيتها لجزر الكوريل الجنوبية الأربع، وهي جزر [إيتوروب، كوناشير، شيكوتان وهابوماي]، وذلك وفق اتفاق التجارة الثنائية المبرم بشأن الحدود عام 1855، وجعلت طوكيو من عودة الجزر الأربع، أحد شروط معاهدة السلام مع روسيا، والتي لم توقع منذ الحرب العالمية الثانية، لكن موقف موسكو يتمثل بأن جزر كوريل الجنوبية أصبحت في حقيقة الأمر جزءاً من الاتحاد السوفياتي السابق، منذ نهاية الحرب العالمية الثانية، وأن السيادة الروسية عليها مسجلة ضمن مواثيق القانون الدولي، بحيث لا يمكن لأحد التشكيك في صحتها نهائيا.

    انظر أيضا:

    اليابان تدعو إلى إشراك روسيا في حل المشاكل الدولية بشكل أكثر فاعلية
    اليابان تأمل بإحراز تقدم في المفاوضات مع روسيا
    روسيا واليابان تتكتمان على مفاوضات السلام
    الكلمات الدلالية:
    فلاديمير بوتين, اليابان, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik