Widgets Magazine
02:41 24 أكتوبر/ تشرين الأول 2019
مباشر
    مسلحون يحتجزون رهائن في فندق في واغادوغو عاصمة بوركينا فاسو

    "داعش" يعلن مسؤوليته عن مقتل 24 جنديا في بوركينا فاسو

    © REUTERS /
    العالم
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    أعلن تنظيم "داعش" الإرهابي مسؤوليته، اليوم الخميس، عن أحد أسوأ الهجمات على جيش بوركينا فاسو في الشهور الماضية.

    وبحسب ما أفادت "رويترز"، فإن التنظيم الإرهابي نسب الهجوم في بيان له إلى فرعه في غرب أفريقيا.

    وكانت بوركينا فاسو، في السابق، إحدى أهدأ دول المنطقة، لكنها عانت من امتداد عنف المتشددين إليها من جيرانها كما باتت مساحات واسعة من شمال البلاد خارج السيطرة حاليا.

    ودفع تدهور الأمن الحكومة في ديسمبر/كانون الأول، إلى إعلان حالة الطوارئ في عدة أقاليم شمالية متاخمة لمالي منها سوم.

    ووقع الهجوم في 20 من أغسطس/آب، في كوتوجو بإقليم سوم في شمال البلاد، حيث قتل متشددون 24 جنديا وأصابوا 7 آخرين.

    انظر أيضا:

    رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي يعلق على استهداف كنيسة في بوركينا فاسو
    هجوم على كنيسة كاثوليكية في بوركينا فاسو يسقط 6 قتلى
    الإليزيه: مقتل جنديين فرنسيين خلال محاولة لتحرير رهائن في بوركينا فاسو
    مقتل 5 على الأقل بهجوم يستهدف كنيسة شمالي بوركينا فاسو
    بوركينا فاسو تعلن حالة الطوارئ في شمال البلاد عقب هجمات
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم, داعش, إرهاب, بوركينا فاسو
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik