21:48 GMT22 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    قال الرئيس القبرصي نيكوس أناستاسيادس إن "عمليات التنقيب في البحر بحثا عن رواسب الغاز ستستمر كما هو مخطط لها على الرغم من تهديدات تركيا وأعمالها غير القانونية"، داخل المياه التي تتمتع فيها الدولة الواقعة في شرق البحر المتوسط بحقوق اقتصادية حصرية.

    وأضاف أناستاسيادس، في خطاب له، اليوم الثلاثاء، بمناسبة الذكرى الخامسة والخمسين لاستقلال قبرص، أنه "لا يزال ملتزما بالتوصل إلى اتفاق سلام مع القبارصة الأتراك الانفصاليين لإعادة توحيد البلد"، وذلك حسب صحيفة "قبرص ميل".

    وتعاونت شركتا الطاقة "توتال" الفرنسية، و"إيني" الإيطالية، الشهر الماضي، لتوسيع نطاق عمليات البحث عن الغاز قبالة الساحل الجنوبي لقبرص.

     ولا تعترف تركيا بقبرص كدولة وتعارض بشدة تنقيبها عن الغاز، وقد أرسلت سفنا للبحث عن الهيدروكربونات داخل المنطقة الاقتصادية الخالصة لقبرص. وتقول تركيا إنها تحمي مصالحها الخاصة ومصالح القبارصة الأتراك.

    وفي يوليو/تموز الماضي، قالت وزارة الخارجية التركية، إنها ترفض تصريحات مسؤولين من اليونان والاتحاد الأوروبي عن عدم شرعية تنقيب تركيا عن الغاز والنفط قبالة سواحل قبرص، وأضافت أن الاتحاد الأوروبي لا يمكنه أن يكون وسيطاً محايداً في المشكلة القبرصية.

    يأتي ذلك فيما أكدت مصادر دبلوماسية أوروبية أن الاتحاد الأوروبي يدرس اتخاذ إجراءات صارمة تجاه تركيا، جراء إصرارها على التنقيب عن الغاز الطبيعي بالقرب من سواحل قبرص.

    انظر أيضا:

    وزير الدفاع التركي: أنقرة دافعت وستبقى تدافع عن حقوقها وشعب قبرص التركية
    وزير: من المتوقع وصول الغاز القبرصي إلى مصر عام 2024
    اليونان: تنقيب تركيا عن النفط والغاز قبالة قبرص يهدد أمن المنطقة
    انفجارات تهز مستودع ذخيرة شمالي قبرص
    وصول سفينة تنقيب تركية ثانية إلى سواحل قبرص
    الكلمات الدلالية:
    التنقيب عن الغاز والنفط, نيكوس أناستاسيادس, تركيا, قبرص
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook