12:16 GMT28 مارس/ آذار 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    قالت شركة الطيران الهولندية "كيه.إل.إم"، التابعة لـ"إير فرانس-كيه.إل.إم"، إنها لم توقف التحليق فوق إيران والعراق إلا عقب إسقاط الطائرة الأوكرانية يوم الثامن من يناير/ كانون الثاني.

    جاء ذلك في معرض رد الشركة على سؤال طرحه أعضاء في البرلمان الهولندي عن موعد إيقاف التحليق فوق المنطقة وهل كان قبل أو بعد إسقاط الجيش الإيراني طائرة الخطوط الدولية الأوكرانية في الرحلة رقم 752، مما أسفر عن مقتل 176 شخصا.

    وقالت "كيه.إل.إم" في بيان إن آخر رحلاتها غادرت "المنطقة" قبل أكثر من ساعة من الحادث. وتسير الشركة رحلة يوميا من الكويت إلى أمستردام تقلع في الساعة 0055 بتوقيت غرينتش وكانت حتى الثامن من يناير/ كانون الثاني تأخذ مسارا فوق العراق.

    وذكرت الشركة أنها أجرت حينها "تحليلا مستفيضا للمخاطر"، وأوقفت تحليق أي رحلات أخرى فوق إيران والعراق، وذلك بحسب وكالة "رويترز".

    وكانت طائرة ركاب من طراز "بوينغ737" تابعة لشركة "خطوط الطيران الدولي الأوكرانية" أُسقطت فجر يوم 8 يناير/ كانون الثاني، بصاروخ إيراني بالخطأ، بعد إقلاعها بدقائق من مطار الإمام الخميني الدولي بطهران، وكانت متوجهة إلى كييف، ما أسفر عن مصرع 176 شخصا من جنسيات مختلفة.

    انظر أيضا:

    5 دول تطالب إيران بالإجابة عن أسئلة بشأن الطائرة الأوكرانية ودفع تعويضات لعائلات الضحايا
    حادث الطائرة الأوكرانية يكشف ضعف التنسيق بين الجيوش والطيران المدني
    إيران: بيان كندا حول تدخل قنصلي في قضية الطائرة الأوكرانية "غريب"
    موسكو: مأساة الطائرة الأوكرانية في إيران سببها خطأ بشري
    كييف تعلن التعرف على جثث 11 ضحية أوكرانية في حادثة الطائرة المنكوبة
    الكلمات الدلالية:
    أخبار إيران, إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook