03:08 GMT25 مايو/ أيار 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 53
    تابعنا عبر

    أكدت إيران، اليوم الخميس، أن "المسلمين سيحتفلون بإخراج الصهاينة من الأراضي الفلسطينية المحتلة، قبل انتهاء مهمتها في سوريا".

    وقال سكرتير المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني، الأدميرال علي شمخاني، في تغريدة على "تويتر": "المسلمون في المنطقة سوف يقيمون حفل إخراج الصهاينة من الأراضي الفلسطينية المحتلة في العاصمة السورية دمشق قبل انتهاء مهمة إيران في سوريا"، وذلك حسب وكالة "تسنيم" الإيرانية.

    وأضاف أن "الجمهورية الإسلامية الإيرانية موجودة في سوريا بناء على طلب رسمي من الحكومة الشرعية في دمشق".

    وكان الجيش الإسرائيلي أقر، أمس الأربعاء، سلسة تغييرات في هيئة الأركان، منها إنشاء هيئة خاصة لمواجهة "التهديد المتصاعد من إيران".

    فيما وزير الدفاع الإسرائيلي، نفتالي بينيت، قال يوم الثلاثاء الماضي، إن إسرائيل رصدت ملامح ضعف الدور الإيراني في المنطقة، وذلك بالإشارة لهجمات تنفذها إسرائيل ضد مواقع زعمت أنها تابعة لإيران في سوريا ولبنان في السنوات الأخيرة.

    وقال بينيت، خلال مشاركته في مؤتمر للتقنيات الأمنية: "هناك مؤشرات أولية لضعف ودراسة مسار جديد لإيران في سوريا"، مضيفا أن "إسرائيل تنتقل من مفهوم دفاعي إلى هجومي، ويجب إضعاف وتدمير رأس الأخطبوط، من أجل إصابة أذرعه".

    انظر أيضا:

    إسرائيل: إيران ترسل قوات من أجل التموضع في سوريا لإضعافنا
    إيران تتوعد برد "مزلزل" على أي اعتداء إسرائيلي يهدد مصالحها في سوريا
    وزير الدفاع الإسرائيلي في رسالة إلى إيران: لن نهتم بأذرع الأخطبوط ولكن برأسه
    الحرس الثوري: إيران ستضرب إسرائيل وأمريكا إذا ارتكبتا أي خطأ
    وزير الدفاع الإسرائيلي: نضغط على إيران نفسيا وعسكريا واستخباراتيا
    الجيش الإسرائيلي ينشئ هيئة خاصة لمتابعة استراتيجية المعركة والمواجهة مع إيران
    الكلمات الدلالية:
    سوريا, إسرائيل, طهران, علي شمخاني, إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook