12:21 GMT11 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    طلبت بريطانيا 10 آلاف جهاز تنفس صناعي في إطار جهودها لمكافحة فيروس كورونا.

    ونقلت "رويترز"، عن مصدر صناعي، قوله إن "بريطانيا طلبت 10 آلاف جهاز تنفس صناعي يصنعها ائتلاف شركات من بينها فورد وإيرباص ورولز رويس لمواجهة فيروس كورونا.

    وأضاف المصدر أنه "من المقرر الإعلان عن طلب هذه الأجهزة غدا الاثنين".

    وجهاز التنفس الصناعي حاسم في رعاية الشخص الذي يعاني من الفشل الرئوي الذي يصيب المريض في حالات الإصابة الشديدة بكوفيد-19 وهو المرض الذي يتسبب فيه فيروس كورونا.

    لكن هذه الأجهزة لا تنقذ أرواح المرضى بالضرورة.

    وتحاول الحكومات في مختلف دول العالم زيادة عدد ما لدى خدماتها الصحية من أجهزة التنفس الصناعي.

    وفي السياق، قال ستيفن باويس مدير هيئة الخدمات الصحية الوطنية في بريطانيا، اليوم الأحد، إن بلاده ستكون قد أبلت بلاء حسنا إذا عبرت أزمة فيروس كورونا بأقل من 20 ألف حالة وفاة.

    وسجلت بريطانيا، أمس السبت، 2546 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد ليرتفع بذلك إجمالي الحالات المصابة إلى 17089 حالة، كما سجلت 260 حالة وفاة جديدة ليرتفع الإجمالي إلى 1019".

    وكان رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، قد أعلن، الجمعة الماضي، إصابته بفيروس كورونا، مؤكدا أنه خضع لاختبار الفيروس، وكشفت نتائجه أن الحالة إيجابية.

    عالميًا، تجاوزت الإصابات بفيروس كورونا المستجد الذي ظهر لأول مرة في وسط الصين نهاية العام الماضي، 683 ألف إصابة، ونحو 32 ألف حالة وفاة، فيما تخطى عدد المتعافين 146 آلاف.

    وصنفت منظمة الصحة العالمية يوم 11 مارس/ آذار مرض فيروس كورونا "وباء عالميا"، مؤكدة أن أرقام الإصابات ترتفع بسرعة كبيرة، معربة عن قلقها من احتمال تزايد المصابين بشكل كبير.

    انظر أيضا:

    بريطانيا: سيكون شيئا جيدا إذا سجلنا أقل من 20 ألف وفاة بكورونا
    جونسون لن يكون الأخير... عادة "سياسية" وراء إصابة رئيس وزراء بريطانيا بعدوى كورونا
    بريطانيا... تدريب الكلاب على الكشف عن الإصابة بفيروس كورونا
    "الأمور تتجه للأسوأ"... جونسون يوزع منشورا على كل المنازل في بريطانيا
    شركات الإنترنت في بريطانيا تلغي الحد الأقصى للبيانات خلال جائحة كورونا
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم, بريطانيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook