01:30 GMT25 فبراير/ شباط 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    378
    تابعنا عبر

    قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، مساء اليوم الثلاثاء، إنه وجه إداراته بتعليق تمويل منظمة الصحة العالمية.

    وأضاف ترامب خلال المؤتمر الصحفي اليومي لخلية الأزمة الأمريكية بشأن جائحة كورونا، منظمة الصحة العالمية فشلت في الحصول على المعلومات الكافية بشأن فيروس كورونا ونشرها بطريقة شفافة.

    وتابع، "إخفاقات منظمة الصحة العالمية تسببت في وفاة الآلاف.. كان يمكن إنقاذ الكثير من الأرواح لو أن منظمة الصحة أرسلت مبكرا خبراء إلى الصين.. قدمت معلومات خاطئة حصلت عليها من الصين".

    وأشار الرئيس الأمريكي، "يجب على منظمة الصحة العالمية إجراء إصلاحات داخلية".

    وشدد، "منظمة الصحة العالمية وضعت اعتبارات السياسة فوق إجراءات السلامة العامة".

    كان الرئيس الأمريكي انتقد أداء منظمة الصحة العالمية أكثر من مرة خلال الأسبوع الماضي. كما هدد بتعليق تمويل الولايات المتحدة لها بسبب ما يراه "تقاعسا" و"انحياز" إلى مواقف الصين في أزمة كورونا.

    انتشر الفيروس حتى الآن في 210 دول، حيث تخطت الإصابات حاجز الـ 2 مليون حالة والوفيات 126 ألف شخص، وتم شفاء ما يقارب 467 ألف حالة.

    رغم أن الصين هي بؤرة تفشي المرض ولكنها سيطرت بشكل فعال على انتشاره، ولم تعد لديها أي إصابات تذكر كما أن الوفيات لم تتخط حاجز 3341 وفاة.

     بينما انتشر الفيروس كالنار في الهشيم بدول مثل: الولايات المتحدة (611 ألف إصابة، 24 ألف وفاة)، إيطاليا (162 ألف إصابة، 21 ألف وفاة)، وإسبانيا (172 ألف إصابة، 18 ألف وفاة)، وفقا لموقع "ورلد أوميتر" المتخصص في إحصائيات إصابة الفيروس حول العالم.

    وصنفت منظمة الصحة العالمية يوم 11 مارس/ آذار مرض (كوفيد-19) الناتج عن فيروس كورونا "جائحة" أو "وباء عالميا"، مؤكدة أن أرقام الإصابات ترتفع بسرعة كبيرة، معربة عن قلقها من احتمال تزايد المصابين بشكل كبير.

    انظر أيضا:

    طبيب فرنسي "غريب الأطوار" يؤكد علاجا لـ "كورونا" حاز على إعجاب ترامب... فيديو
    حاكم نيويورك يتحدى ترامب
    مستشار في البيت الأبيض: إدارة ترامب ترغب بإعادة فتح الاقتصاد ولكن بشرط
    أوباما يعلن دعم جو بايدن في الانتخابات الرئاسية ضد ترامب... فيديو
    الكلمات الدلالية:
    منظمة الصحة العالمية, فيروس كورونا, ترامب
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook