03:04 GMT21 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    نشرت صحيفة "نيويورك بوست" الأمريكية تقريرا أوضحت فيه أن معظم أطفال ولاية نيويورك، مشكوك في إصابتهم بفيروس كورونا التاجي المتفشي في البلاد.

    وقالت طبيبة الأطفال، ديان هيس، للصحيفة: "أعتقد أن 80% من أطفال ولاية نيويورك مصابون بفيروس كورونا التاجي، والمشكلة الحقيقية أننا لا نفحص الأطفال هنا في نيويورك".

    ​ونصحت هيس الأهالي بأن يتعاملوا مع أطفالهم على أنهم مصابون حقا بالفيروس، ولو ظهرت عليهم مجرد أعراض خفيفة تشبه أعراض المرض.

    وتابعت: "علينا أن نفترض أن أطفالنا في حال مرضهم الطبيعي بأنهم مصابون بالفيروس، ربما 80% إلى 90% منهم، حاملين للفيروس دون أن يظهروا أي أعراض"، بحسب ما ذكرت الصحيفة.

    وعند سؤالها عما إذا كان هناك خطر حقيقي على حياة الأطفال بسبب المرض قالت هيس: "عليك أن تتذكر أن آلاف الأطفال يموتون بسبب الأنفلونزا كل عام، والأنفلونزا أقل شراسة بالنسبة للأطفال".

    وأوضحت هيس أن الأطفال يمكنهم حمل الفيروس لفترات طويلة دون إظهار الأعراض، وأكدت أن أكبر خطأ ارتكبته الولايات المتحدة عموما أنها تأخرت في إغلاق المدارس، وأكدت أن هذا القرار كان من الواجب اتخاذه قبل أسابيع من تاريخه.

    وأكدت هيس على واجب جميع الأهلي بحجر أطفالهم لـ14 يوما بغض النظر ما إذا كانت الأعراض ظاهرة عليهم.

    وأثر وباء فيروس كورونا COVID-19 على العالم بأسره تقريبا. وفقا لأحدث بيانات منظمة الصحة العالمية، أصيب أكثر من مليوني شخص، وتوفي أكثر من 128 ألفا.

    انظر أيضا:

    حاكم نيويورك يتحدى ترامب
    بيسكوف يرد على مقالات "نيويورك تايمز" التضليلية ويصفها بـ"الهراء"
    زاخاروفا تدعو لمقاضاة "نيويورك تايمز" بسبب التضليل الإعلامي
    الكلمات الدلالية:
    فيروس كورونا, نيويورك
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook