15:38 GMT28 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    توصلت دراسة حديثة أجرتها جامعة بون الألمانية بتكليف من الحكومة المحلية لولاية شمال الراين ويستفاليا، إلى نتائج صادمة بشأن عدد المصابين بفيروس كورونا المستجد في ألمانيا.

    ورجحت الدراسة إصابة نحو 1,8 مليون شخص في ألمانيا حتى الآن بالفيروس، علما بأن الأرقام الرسمية المعلنة تفيد أن عدد المصابين لم يصل بعد إلى 164 ألف شخص، وحالات الوفاة أقل من سبعة آلاف حالة.

    وأعلنت جامعة بون يوم الاثنين 4 من مايو/ أيار، أن هذا التقدير نتاج نموذج حسابي اعتمد فيه الباحثون تحت قيادة عالم الفيروسات هندريك شتريك على الرقم غير المعلن للمصابين في ضاحية غانغيلت بمدينة هاينسبرغ الذين شملتهم الدراسة ومعدل

    الوفيات الناجم هناك عن الإصابة بعدوى كورونا، واستخلص الباحثون من هذه البيانات عددا نظريا للإصابات في ألمانيا، بحسب ما نشر موقع dw الألماني.

    وقام فريق بحثي تحت إشراف هندريك شتريك باستطلاع بيانات 919 شخصا في 405 أسر في المنطقة التي أصيب فيها عدد كبير من المواطنين بفيروس كورونا المستجد عقب احتفالات الكرنفال في منتصف فبراير/ شباط الماضي التي شارك فيها زوجان مصابان. وتعتبر هذه المنطقة لذلك مركز انتشار الفيروس في ألمانيا.

    وقد أصيب نحو 15 % من السكان في غانغيلت بفيروس كورونا المستجد وبلغت نسبة الوفيات بين المصابين 0,37 %.

    وجاء في الدراسة "إذا ما عممنا الرقم على حوالى 6700 حالة وفاة مرتبطة بكوفيد-19 في ألمانيا، يقدر أن يكون إجمالي عدد المصابين نحو 1,8 مليون أي أكثر بعشر مرات من العدد الإجمالي للحالات المسجلة رسميا". وأضافت "في غانغيلت لم

    تظهر أي أعراض على 22 % من المصابين".

    انظر أيضا:

    يمنع "لقاء العشاق"… ألمانيا تقيم جدارا عازلا مع سويسرا بسبب كورونا
    ألمانيا تسجل انخفاضا في عدد الإصابات بكورونا
    الكلمات الدلالية:
    إصابات, فيروس كورونا, ألمانيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook