12:25 GMT06 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 121
    تابعنا عبر

    أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني، في خطاب أمام البرلمان المنتخب حديثًا، اليوم الأربعاء، إن بلاده أجرت إصلاحات "هائلة" في صناعة الدفاع خلال السنوات الماضية ، لتصل إلى المركز الـ14 في ترتيب القوة العسكرية عالميًا.

    طهران- (سبوتنيك). اجتمعت الهيئة التشريعية الجديدة للبلاد، التى يهيمن عليها المحافظون، في وقت سابق من اليوم، للمرة الأولى بعد انتخابات فبراير/ شباط والتي تزامنت مع بدء تفشي فيروس كورونا.

    وقال روحاني في الخطاب الذي بثه التلفزيون الإيراني: "بالنسبة للمجال العسكري، فقد جئنا في المركز الـ22 عالميًا، والآن في المركز الـ14. وخلال السنوات الأخيرة، شهدت الإمكانات العسكرية للبلاد تحولات هائلة في مناطق مختلفة".

    جاءت إيران في مؤشر "غلوبال فاير باور" لعام 2014، في المرتبة الثانية والعشرين، لكن في عام 2020، كانت من بين أقوى 15 قوة عسكرية في العالم.

    بعد توقيع الاتفاق النووي الإيراني لعام 2015، انتقد الغرب الجمهورية الإسلامية مرارًا بسبب برنامجها للصواريخ الباليستية، باعتباره انتهاكًا لقرار مجلس الأمن الدولي. تصر طهران على أن الصواريخ ليست مصممة لحمل أسلحة نووية.

    انظر أيضا:

    وزير الإعلام اليمني: الحوثيون يستنسخون طريقة إدارة إيران لـ "كورونا" عبر التوظيف السياسي
    "لن يصاب جنوده بارتجاجات دماغية"... إيران تعلق على قرار ترامب المفاجئ
    الحرس الثوري يكشف لأول مرة سبب تهديدات "العدو" إلى إيران
    الكلمات الدلالية:
    إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook