03:23 GMT10 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 21
    تابعنا عبر

    أعلن رئيس الوزراء الفرنسي، إدوار فيليب، اليوم الخميس، رفع القيود عن التنقل داخل البلاد، وإعادة فتح المقاهي والمطاعم اعتبارًا من الثاني من يونيو/ حزيران المقبل.

    باريس- سبوتنيك. وقال فيليب في مؤتمر صحفي، إن سرعة انتشار فيروس كورونا في فرنسا باتت تحت السيطرة بعد أن أظهرت المؤشرات تحسنا في الوضع الصحي في معظم المناطق.

    وأشار في المؤتمر الذي عقد تحت عنوان "المرحلة الثانية من رفع الحجر الصحي" إلى أن النتائج على المستوى الصحي باتت تعد "جيدة"، لكنه دعا إلى مواصلة توخي الحذر.

    وفي هذا الصدد قال: "النتائج جيدة على المستوى الصحي وسرعة انتشار فيروس كورونا باتت تحت السيطرة لكن يجب مواصلة توخي الحذر لأن الوباء ما زال ينتشر".

    وحول تحسن الوضع الصحي في البلاد، قال فيليب إن المناطق التي كانت تعد في الدائرة الحمراء (ضمنها باريس وضواحيها) أي تلك التي كانت تشهد انتشارا عاليا جدا للفيروس، أصبحت تعدّ في الدائرة البرتقالية مما يعني أن نسبة انتشار الفيروس انخفضت.

    وأعلن فيليب في الـ11 من هذا الشهر - موعد المرحلة الأولى من رفع الحجر الصحي - عن تقسيم البلاد إلى قسمين: "قسم باللون الأخضر وهو يمثل المناطق التي استطعنا فيها إيقاف انتشار الوباء، وقسم باللون الأحمر يمثل المناطق التي ما زالت نسبة انتشار الوباء فيها مرتفعة".

    وبهذا تصبح خريطة فرنسا مقسمة، اليوم، إلى قسمين: القسم الأكبر باللون الأخضر وثلاثة مناطق باللون البرتقالي وهي باريس وضواحيها وجزيرتي مايوت وغويانا.

    وحول هذا الموضوع، قال فيليب: "ثلاث مناطق ما زالت تشهد انتشارا للفيروس يثير قلقنا وهي باريس وضواحيها وجزيرتا مايوت وغويان ولهذا السبب المرحلة الثانية من عملية رفع الحجر الصحي ستكون أبطأ في هذه المناطق".

    وأعلن فيليب عن سلسة إجراءات وقرارات جديدة ستتخذها الحكومة ابتداءا من الثاني من شهر يونيو/ حزيران المقبل، ضمن إطار المرحلة الثانية من رفع الحجر الصحي.

    وأهم هذه القرارات:

    - استئناف النشاط المدرسي في جميع أنحاء البلاد خاصة في المناطق الواقعة في الدائرة الخضراء والتي سيتم فيها فتح الثانويات على خلاف المناطق البرتقالية.

    - فتح المنتزهات والحدائق العامة ابتداء من الثاني من الشهر المقبل.

    - مواصلة منع التجمعات التي تتعدى الـ10 أشخاص.

    - مواصلة إغلاق الملاهي الليلية والملاعب.

    - فتح المطاعم والمقاهي في جميع المناطق ابتداءا من الثاني من حزيران/ يونيو، لكن وفق قواعد صارمة ومحددة.

    - أما المناطق البرتقالية فلن يتم فيها السماح بفتح المطاعم والمقاهي باستثناء تلك التي تملك باحات خارجية في الهواء الطلق.

    - السماح بفتح المسارح ودور السينما والمتاحف والنوادي الرياضية والمسابح في المناطق الخضراء ابتداء من الثاني من حزيران/ يونيو المقبل، وفي المناطق البرتقالية ابتداءا من الثاني والعشرين من الشهر ذاته- موعد المرحلة الثالثة من رفع الحجر.

    - إلغاء مسافة الـ100 كم التي فرضتها السلطات على المواطنين للحد من تنقلاتهم، حيث كان يُمنع على كل مواطن الابتعاد لأكثر من 100 كم عن مكان سكنه إلا في حال ضرورة الذهاب للعمل أو زيارة مريض أو المشاركة بمأتم.

    وأعلن رئيس الوزراء عن إطلاق تطبيق على الهواتف الذكية يسمح برصد كل من كان على احتكاك بمصاب بفيروس كورونا من دون أن يتم تحديد موقع الشخص عبر نظام التموضع العالمي الـ "جي بي إس" وذلك حفاظا على الحريات والحياة الشخصية.

    وعن فتح حدود الاتحاد الأوروبي الخارجية، قال فيليب:

    ابتداء من الخامس عشر من حزيران/ يونيو المقبل، سنبحث مع دول الاتحاد الأوروبي مسألة فتح الحدود الخارجية للاتحاد لكي نتوصل لاتفاق مشترك بهذا الشأن.

    أما بخصوص الحدود الداخلية بين دول الاتحاد، فقال: "نحن نؤيد فتح الحدود الداخلية لدول الاتحاد الأوروبي ابتداء من الـ15 من حزيران/ يونيو المقبل من دون تطبيق مبدأ الحجر الإجباري على المسافرين".

    انظر أيضا:

    فرنسا: سيناريو سوريا يتكرر في ليبيا... والوضع مزعج للغاية
    الإليزيه: فرنسا ستقاتل للحفاظ على خطة التعافي "الجريئة" للمفوضية الأوروبية
    فرنسا تمتنع نهائيا عن إعطاء هيدروكسي كلوروكين لمرضى "كوفيد-19"
    الكلمات الدلالية:
    فرنسا, فيروس كورونا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook