11:12 GMT26 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    دعت مفوضة الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان، ميشيل باشليه، اليوم الأربعاء، السلطات الأمريكية إلى وقف الاعتداءات "غير المسبوقة" على الصحفيين، خلال الاحتجاجات الجماهيرية في جميع أنحاء البلاد.

    جنيف - سبوتنيك. وجاء في بيان لباشليه، أصدره مكتب المفوضية: "إن ما يحدث هو اعتداء غير مسبوق على الصحفيين. في بعض الحالات، تعرضوا للاعتداء أو الاعتقال على الهواء مباشرة. والأمر الأكثر فظاعة، أن ذلك يحدث في الولايات المتحدة، في الدولة التي تعتبر فيها حرية الإعلام والتعبير مبادئ أساسية ورئيسية لهوية البلاد".

    وشددت المفوضة: "أدعو السلطات على جميع المستويات لجعل رسالتي مفهومة بشكل واضح: ينبغي على الصحفيين ممارسة عملهم الهام ولا ينبغي أن يتعرضوا للاعتداءات والقمع".

    ووفقاً للمفوضية السامية لحقوق الإنسان، فقد وقع ما لا يقل عن 200 حادث اعتداء على صحفيين، كانوا يغطون الاحتجاجات في الولايات المتحدة. تعرضوا للاعتداء الجسدي، وتعرضوا لاعتقالات تعسفية، على الرغم من أنهم قالوا بوضوح بأنهم من وسائل الإعلام وأبرزوا وثائقهم.

    كما أفادت منظمة "مراسلون بلا حدود"، يوم أمس الثلاثاء، بأنه منذ بدء موجة الاحتجاجات والاضطرابات التي اندلعت بعد مقتل الأمريكي من أصول أفريقية، جورج فلويد، في مينيابوليس على يد الشرطة، في الولايات المتحدة، تم تسجيل نحو 68 اعتداءً من قبل الشرطة والمتظاهرين ضد الصحفيين.

    هذا وكانت عناصر الشرطة الأمريكية بالعاصمة واشنطن، قد أطلقت يوم أمس الثلاثاء، الرصاص المطاطي على الصحفية نيكول روسيل، التي تعمل لصالح وكالة "سبوتنيك"، أثناء تغطيتها للاحتجاجات التي اندلعت بعد مقتل الأمريكي جورج فلويد، على يد الشرطة. ووفقا لروسيل، عندما ذكرت، بأنها صحفية، قامت الشرطة بإطلاق قنبلة "ستينجر"، ما تسبب لها في ثلاث إصابات مؤلمة.

    يذكر أن وكالة الأنباء الدولية الروسية "روسيا سيغودنيا"، طالبت الأحد الماضي، السلطات الأمريكية بفتح تحقيق حول ما قام به ضباط الشرطة الذين استخدموا الغاز المسيل للدموع ضد مراسل وكالة "ريا نوفوستي" الروسية.

    انظر أيضا:

    البابا يعلق على احتجاجات أمريكا ويدعو إلى المصالحة
    أمريكا ترسل الدفعة الثانية من أجهزة التنفس الاصطناعي إلى روسيا
    الحرس الثوري الإيراني يصدر بيانا في ذكرى رحيل الخميني ويوجه رسالة إلى أمريكا
    الكلمات الدلالية:
    احتجاجات, أمريكا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook