14:28 GMT09 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال الرئيس البرازيلي جايير بولسونارو، المصاب بفيروس كورونا المستجد، أنه يشعر بتحسن، بعد تناوله الجرعة الثالثة من عقار هايدروكسي كلوروكين، الذي أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترمب، في وقت سابق، أنه تناول جرعات منه.

    ونشر بولسونارو، مقطع فيديو على صفحته الرسمية على "فيسبوك"، اليوم الخميس، تحدث فيه عن إصابته بفيروس كورونا المستجد، المسبب لمرض (كوفيد - 19)، وأنه يشعر بتحسن بعد تناول أحد الأدوية التي أثارت جدلا حول كفاءتها في علاج كورونا".

    وأثار ضحك الرئيس البرازيلي خلال الفيديو جدلا واسعا بسبب طريقة تعامله مع الأزمة التي تضرب العالم وجعلت بلاده ثاني أكبر دولة بها حصيلة إصابات بعد الولايات المتحدة الأمريكية.

    يذكر أن الرئيس البرازيل قال على "تويتر"، أمس الأربعاء: "من يعترضون على هايدروكسي كلوروكين ولا يقدمون بدائل، أقول لهم إن‭ ‬حالتي تشهد تحسنا باستخدامه وسأبقى على قيد الحياة لفترة أطول".

    ولا توجد أدلة علمية تثبت بشكل قاطع فعالية هذا العقار المضاد للملاريا في علاج فيروس كورونا المستجد، إضافة إلى أن منظمة الصحة العالمية أعلنت في وقت سابق، أنها أوقفت التجارب على هذا العلاج المحتمل.

    وأعلن الرئيس البرازيلي، جايير بولسونارو، يوم الثلاثاء، إصابته بفيروس كورونا المستجد، بعدما ظهرت نتائج تحاليله إيجابية.

    وتعد البرازيل إحدى الدول الأكثر تضررا من الفيروس في العالم إذ سجلت نحو 1.6 مليون إصابة مؤكدة وأكثر من 65 ألف حالة وفاة.

    وتجاوز عدد المصابين بفيروس كورونا المستجد، الذي تحول إلى وباء عالمي (جائحة) 11.4 مليون مصاب، بينهم أكثر من 534 ألف حالة وفاة، بينما كانت بداية ظهور الفيروس في الصين، في نهاية ديسمبر/ كانون الأول الماضي.

    انظر أيضا:

    رغم أن تحاليله جاءت سلبية... رئيس البرازيل: أعتقد أني أصبت بـ"كورونا" 
    بعدما شكك في الفيروس... أعراض كورونا تظهر على الرئيس البرازيلي
    تأكيد إصابة الرئيس البرازيلي بفيروس كورونا
    رئيس البرازيل يكشف عن حالته الصحية بعد شكوك إصابته بكورونا
    الكلمات الدلالية:
    فيروس كورونا, جايير بولسونارو, البرازيل
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook