10:25 GMT03 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 32
    تابعنا عبر

    أعلن المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم قالن، في تصريحات أدلى بها خلال لقاء مع وكالة "الأناضول التركية" عن وجود "خطط دعاية سوداء" تنفذها دول الخليج العربية بحق تركيا.

    ونوه قالن في حديثه المطول والمنشور بالوكالة التركية، أن هذه الخطط التي تقوم بها دول الخليج، التي لم يحددها في تصريحاته، "لا تحظى بدعم الشارع العربي".

    ووجه قالن دعوة إلى زعماء تلك الدول، مفادها بأن "عليهم الإدراك" بأن تلك التحركات ضد تركيا، في الواقع "تُبعد شعوبهم عنهم"، على حد تعبيره.

    وبين قالن أنه في الآونة الأخيرة، تستخدم الخطابات الليبرالية الدولية تعابير ومصطلحات "الحركات الإسلامية والأحزاب الإسلامية والإخوان المسلمين، كأداة للتخويف".

    وحول وصف مستشار الأمن القومي الأمريكي السابق جون بولتون، الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بـ"الإسلامي الراديكالي"، في كتابه الذي صدر مؤخرا، نوه قالن إلى أنه تحدث كثيرا مع بولتون قبل عزله من منصبة، لكنه لم "يسبق أن ذكر لي شيئا من هذا القبيل"، منوها إلى أن سبب تصريحاته الأخيرة، هي أن هذه العبارات "باتت شائعة جدا" في الأوساط الغربية.

    ومن جهة أخرى، وجه قالن دعوة إلى جامعة الدول العربية لمزيد من الاهتمام بالقضية الفلسطينية "بدلا من إصدار البيانات ضد تركيا"، منددا بخطة الضم الإسرائيلية لأراض في الضفة الغربية ووصفها بأنها "سياسة اغتصاب واحتلال جديدة".

    ونوه قالن إلى أن خطة الضم "غير شرعية" معبرا عن رفض أنقرة الخطة "رفضا قاطعا، وتدعو المجتمع الدولي للوقوف بصرامة في وجهها"، بحسب "الأناضول".

    وشدد قالن إلى أن سياسات "الضم والاحتلال الإسرائيلية" ساهمت في تعقيد القضية الفلسطينية، مبينا أن هذه السياسات قضت على كافة المبادرات الرامية للسلام وحل الدولتين وإحلال الاستقرار وتحقيق الرخاء الاجتماعي في المنطقة.

    انظر أيضا:

    الأطباء في صدمة... ولادة طفل بيده أداة استخدمتها أمه... صور
    سهم ساطع باتجاه الشمس... ظاهرة فلكية ترصد بالعين المجردة في المنطقة العربية... صور
    كوكب المشتري يفقد الشمس مكانها "كمركز" للمجموعة الشمسية... فيديو
    يدعم أكبر أعضاء الجسم... مصادر منزلية لصنع "كولاجين الجمال"
    "حقق توازنا أقر به الجميع"... تركيا تكشف تداعيات قرار أردوغان على المنطقة
    أنقرة: تركيا تبدأ حفر أول بئر في البحر الأسود الأسبوع المقبل
    الكلمات الدلالية:
    الرئاسة التركية, دعاية, دول الخليج, تركيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook