15:39 GMT13 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 73
    تابعنا عبر

    أثار مقطع فيديو للرئيس التركي رجب طيب أردوغان، كان يتحدث فيه عن مصير مقاتلي تنظيم "داعش" الإرهابي بعد انتهاء معركة الرقة، جدلا واسعا على مواقع التواصل.

    وأعادت حسابات على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع الفيديو بشكل مجتزأ، مع إرفاق تعليق "يعترف أمام حزبه بإرسال عناصر تنظيم داعش إلى مصر" غير أن وكالة "الأناضول" التركية الرسمية فندت ذلك، ونشرت الفيديو الحقيقي الذي يظهر فيه أن أردوغان قد قال شيئا آخر.

    الفيديو الحقيقي

    وقال أردوغان في الفيديو غير المجتزأ الذي كان أمام أعضاء البرلمان من نواب حزب العدالة والتنمية في 5 ديسمبر/كانون الأول 2017 "عندما ناقشنا الأمريكان في إشراك تركيا في العملية، كان هؤلاء يريدون إبعاد تركيا عنها. هل تريدون أن أوضح لكم أمر ما؟ سيتم نقل عناصر داعش إلى سيناء في مصر".

    وعلى الرغم من مرور أكثر من عامين ونصف على حديث الرئيس التركي إلا أن هذه الحسابات أعادت نشر التسجيل بعناوين توحي بأن التصريحات حديثة، منها "أردوغان يعلن أنه سيتم نقل مقاتلي داعش من الرقة بشمال سوريا إلى سيناء".

    كما انتشر الفيديو على نطاق واسع بعد أن وضع له عنوانا يصفه بأنه "فيديو كارثي" يتحدث عن اعتراف رجب طيب أردوغان على الهواء بارسال دواعش إلى سيناء.

    وبحسب وكالة "الأناضول"، تبين أن الرئيس التركي قد تناول موضوع إرسال عناصر داعش إلى سيناء المصرية دون أن ينسب ذلك إلى بلده أو يحدد الجهة التي أرسلتهم، ما ينفي أي احتمال لعلاقة تركيا بعملية إرسالهم إلى سيناء.

    وأضافت أن الرئيس التركي تحدث إلى نواب البرلمان من حزب العدالة والتنمية في 5 ديسمبر/كانون الأول 2017 قبل انعقاد الجلسة الأسبوعية للبرلمان، ناقلا لهم كلاما عن الأمريكيين أثناء مفاوضات بدء عملية الرقة.

    انظر أيضا:

    بوتين وأردوغان يتفقان على مواصلة التعاون حول القضايا الإقليمية
    أردوغان وكونتي يتفقان على مواصلة الحوار من أجل الحل السياسي في ليبيا
    "يوم تاريخي"... عمران خان يهنئ أردوغان بإعادة فتح آيا صوفيا للصلاة
    محمود عباس يهاتف أردوغان... فماذا بحثا؟
    الكلمات الدلالية:
    سيناء, داعش, أردوغان, مصر, تركيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook