09:09 GMT20 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 12
    تابعنا عبر

    أكد نائب رئيس هيئة الأركان المشتركة للقوات المسلحة الأمركية، الجنرال جون هيتن، اليوم الأربعاء، أن الهدف الرئيسي لإعادة نشر القوات في أوروبا هو تعزيز القوات لردع روسيا.

    واشنطن - سبوتنيك. وقال هيتن، خلال مناقشة على الأنترنت استضافها معهد هدسون في واشنطن: "نحن نحرك القوات. البعض عاد إلى الولايات المتحدة حتى نتمكن من تحسين الاستعداد ووضعها مرة أخرى في أوروبا على أساس التناوب، وإلى بعض الأماكن الأخرى في أوروبا، حتى نتمكن من أن نكون أكثر استعدادا للتهديدات".

    وتابع بالقول "يمكنكم أن تروا أن بولندا شريك أكثر نشاطا، ورومانيا شريك أكثر نشاطا، ومنطقة البحر الأسود أكثر نشاطا، لأن هذا هو المكان الذي نعزز فيه ردعنا ضد روسيا، التي هي الأولوية الأولى لوزير الدفاع".

    وأشار هيتن إلى أنه بعد إعادة الانتشار، فإن أكبر قوة من القوات الأمريكية ستبقى في ألمانيا، رغم اعترافه بأن الجانب الألماني "منزعج لعدد من الأسباب".

    وأضاف الجنرال الأمريكي "أعتقد أن جميع حلفائنا في الناتو يفهمون ما هي البنية التي نريد بناءها. ومن المهم النظر للناتو من منظور عام 2020 وليس عام 1991".

    يذكر أنه سبق لوزير الدفاع الأمريكي، مارك إسبر، وأشار إلى أن إجمالي عدد من سيتم سحبهم من العسكريين الأمريكيين من ألمانيا يبلغ حوالي 12 ألف عسكري، وأن معظمهم (6.4 آلاف) سيعودون إلى ديارهم، وسيتم إعادة توزيع الباقي على دول الناتو في أوروبا، بما في ذلك إيطاليا وبلجيكا.

    ومن المخطط أن يتم نقل قيادة القوات الأمريكية في أوروبا من ألمانيا إلى مدينة مونس البلجيكية التي تعد الآن مكان تواجد مقر القائد الأعلى لقوات حلف شمال الأطلسي في أوروبا.

    انظر أيضا:

    الناتو: قرار إعادة انتشار القوات الأمريكية في أوروبا يؤكد التزامها تجاه الحلف وأمن القارة
    ترامب يعلن خفض عدد القوات الأمريكية في أفغانستان إلى 4 آلاف شخص
    قبيلة عربية تشكل جيشا لطرد القوات الأمريكية والمسلحين الموالين لها في سوريا
    الكلمات الدلالية:
    روسيا, الولايات المتحدة, القوات الأمريكية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook