20:47 GMT28 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    قال وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، إن أمريكا ألحقت ضررا هائلا بمعاهدة حظر الانتشار النووي "إن بي تي" بخروجها اللاقانوني من الاتفاق النووي ومعاهدة حظر الصواريخ النووية متوسطة المدى.

    وأفادت وكالة "فارس"، مساء اليوم السبت، بأن تصريح ظريف جاء خلال كلمته، عبر الفيديو كونفرانس، في الاجتماع رفيع المستوى للجمعية العامة لمنظمة الأمم المتحدة بمناسبة اليوم الدولي للإزالة الكاملة للأسلحة النووية والذي أقيم بمشاركة أكثر من 100 وزير خارجية لمختلف دول العالم.

    ونادى وزير الخارجية الإيرانية بضرورة أن يشكل هذا الاجتماع فرصة فريدة للتعبئة من أجل تخليص البشرية من كابوس السلاح النووي، مشيرا إلى أن الولايات المتحدة تقوم بتحديث وتقوية ترسانتها عبر إنتاج أسلحة نووية جديدة، وتقوم في الوقت ذاته بشكل متهور بخفض قيود استخدام مثل هذه الأسلحة.

    وقال ظريف: "إن أمريكا بصفتها المنفذة الوحيدة للهجوم الذري في العالم تدعم أيضا بلا قيد أو شرط المالك للسلاح النووي في منطقتنا؛ كيان متمرد على القانون يهدد الآخرين علنا بالإبادة النووية، وفي الوقت ذاته يدعي المظلومية بشأن عدم الانتشار النووي".

    وناشد المجتمع الدولي إرغام إسرائيل على الانضمام لمعاهدة حظر الانتشار النووي "إن بي تي"، فورا وتدمير ترسانته النووية، وإرغامها على الرضوخ لنظام التفتيش الأكثر دقة وتفصيلية والذي يلتزم بها أعضاء معاهدة "إن بي تي".

    انظر أيضا:

    لافروف وظريف يدعوان إلى وقف فوري لإطلاق النار في قره باغ
    ظريف يكشف لأول مرة ماذا بقي من جسد قاسم سليماني بعد قصفه في مطار بغداد
    ظريف يأمل بنجاح المشاركة الاستراتيجية الشاملة بين إيران والصين
    الكلمات الدلالية:
    إسرائيل, إيران, محمد جواد ظريف
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook