11:42 GMT25 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    كشف فريق من الباحثين بجامعة جون هوبكنز الأمريكية، عن موقع إلكتروني يمكنه التنبؤ باحتمالات وقوع هجمات قرصنة إلكترونية بين الدول وبعضها.

    الموقع يحمل اسم "سايبر أتاك بريدكتيف إنديكس" وهو من ابتكار الباحث أنطون دابورا المتخصص في علوم الحاسبات وتيري تومسون خبير القرصنة الإلكترونية.

    ويعتمد الموقع على تقديم دراسة تحليلية استباقية للدول التي تتزايد احتمالات قيامها بهجمات قرصنة إلكترونية تجاه دول أخرى، بحسب صحيفة "الشرق الأوسط".

    وقال الباحث انطون دابورا: "الموقع يحاول التنبؤ بصراع القرصنة الإلكترونية المقبل اعتمادا على البيانات التي تم جمعها بشأن الهجمات السابقة. هذه النوعية من الهجمات ستصبح شكلا شائعا من أشكال الصراع في المستقبل".

    ووضع فريق الدراسة منهجا بحثيا لتقييم الدول اعتمادا على خمسة عناصر رئيسية من واقع هجمات القرصنة الإكترونية التي حدثت على مدار السنوات الـ15 الماضية؛ من بينها قوة ودقة الهجوم السيبراني، ودوافع الهجوم ذاته، ومدى المخاوف من تداعيات الهجوم، واتساق الهجوم مع السياسات الامنية للطرف المهاجم، وأخيرا درجة نقاط الضعف التكنولوجية لدى الدولة المستهدفة.

    يذكر أن أعلى هجوم تسجيلا للنقاط على المؤشر، هو الهجوم الإلكتروني الذي شنته الولايات المتحدة وإسرائيل على منشأة نووية إيرانية.

    انظر أيضا:

    خبير: أضرار القرصنة الإلكترونية قد تكون بحجم اقتصاد بلدان
    أمريكا تتهم 7 أشخاص بعمليات قرصنة إلكترونية صينية واسعة النطاق
    "مايكروسوفت" تعطل عملية قرصنة كانت ستؤثر على الانتخابات الأمريكية
    الكلمات الدلالية:
    القرصنة الإلكترونية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook