05:50 GMT28 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    شهدت فترة حكم الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب، انسحاب واشنطن من معاهدات ومنظمات دولية ومحاولة إضعاف تحالفات عسكرية أو التلويح بعدم تجديد معاهدات يمكن أن تقود العالم إلى سباق تسلح كارثي.

    ويقول موقع "ذا برنت" الهندي إن ترامب استهدف العديد من الكيانات الدولية والمعاهدات التي كانت أو ما زالت جزء منها مثل حلف شمال الأطلسي "الناتو" ومنظمة التجارة العالمية والعديد من المنظمات التابعة للأمم المتحدة.

    ويقول الموقع إن استهداف الكيانات الدولية والمعاهدات تفاوت بين الانسحاب الكامل أو خفض الدعم، أو التدخل في تعيين مسؤولي المنظمات الدولية أو حتى عدم إعلان الالتزام بأهم بنودها كما فعل ترامب مع البند الخامس لميثاق "الناتو".

    1- اتفاقية الشراكة عبر المحيط الهادئ

    في 2017، وقع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قرار الانسحاب من اتفاقية للشراكة العابرة للمحيط الهادئ، وقال إن ما فعلناه الآن هو شيء عظيم للعامل الأمريكي، بحسب ما ذكرته "بي بي سي".

    وانتقد ترامب الاتفاقية ووصفها بأنها كارثة محتملة لأمريكا، مشيرا إلى أنها تضر بالصناعة الأمريكية، بحسب صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية.

    2- اتفاقية باريس للمناخ

    في يناير 2017، أعلنت الانسحاب من اتفاقية باريس للمناخ التي وقعت عليها 196 دولة عام 2015، وهو ما عارضه الناشطون في مجال البيئة في الولايات المتحدة وخارجها، وفقا لموقع "وورلد إيكونوميك فورام".

    ذوبان الأنهار الجليدية في غرينلاند
    © Photo / Tom Hegen
    ذوبان الأنهار الجليدية في غرينلاند

    3- اليونسكو

    في أكتوبر/ تشرين الأول 2017، أعلنت واشنطن قرارها بالانسحاب من منظمة الأمم المتحدة للعلوم والثقافة "اليونسكو"، وفقا لشبكة "بي بي إس" الإخبارية الأمريكية.

    4- ميثاق الأمم المتحدة العالمي للهجرة

    في ديسمبر/ كانون الأول 2017، أعلنت واشنطن إنهاء مشاركتها في الميثاق العالمي للهجرة".

    متظاهرون يغلقون تقاطع طرق أمام مكاتب الهجرة والجمارك في سان فرانسيسكو، 28 فبراير/ شباط 2018
    © AP Photo / Marcio Jose Sanchez
    متظاهرون يغلقون تقاطع طرق أمام مكاتب الهجرة والجمارك في سان فرانسيسكو، 28 فبراير/ شباط 2018

    وكانت 193 دولة في الجمعية العامة للأمم المتحدة تبنت في 2016 بالإجماع إعلانا سياسيا غير ملزم هو "إعلان نيويورك" للاجئين والمهاجرين، بحسب ما ذكرته إذاعة صوت ألمانيا "دويتشه فيله" التي أشارت إلى أنه يهدف إلى تحسين إدارة اللاجئين الدولية في المستقبل ويتعهد بالحفاظ على حقوق اللاجئين ومساعدتهم على إعادة التوطين وضمان حصولهم على التعليم.

    5- اتفاق إيران النووي

    في 8 مايو/ أيار 2018، أعلنت واشنطن الانسحاب من الاتفاق المبرم مع طهران بشأن برنامجها النووي عام 2015، واستئناف عقوبات اقتصادية صارمة استهدفت فيها الإدارة الأمريكية تجفيف الموارد المالية الإيرانية، وفرض عقوبات على مشتري النفط الخام الإيراني ومنتجاته.

    إيران والبرنامج النووي
    © AFP 2020 / Atta Kenare
    إيران والبرنامج النووي

    6- مجلس حقوق الإنسان

    في يونيو/ حزيران 2018، أعلنت أمريكا الانسحاب من مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، بحسب شبكة "سي إن إن"، التي أشارت إلى أن واشنطن زعمت أن انسحابها بسبب "عدم استجابته لمطالب الإصلاحات التي عرضتها وأنه يساهم في حماية منتهكي حقوق الإنسان واصفة إياها بـ"المتحيزة سياسيا".

    اجتماع الدورة الـ 75 للجمعية العامة، الأمم المتحدة 22 سبتمبر 2020
    © Sputnik . Brian Smith
    اجتماع الدورة الـ 75 للجمعية العامة، الأمم المتحدة 22 سبتمبر 2020

    7- الأونروا

    في أغسطس/ آب 2018، قررت واشنطن إلغاء كل الدعم المادي لمنظمة دعم وغوث اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا"، بحسب وكالة "رويترز".

    8- معاهدة الصواريخ المتوسطة والقصيرة المدى

    في أغسطس/ آب 2019، أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية، انسحابها رسميا من معاهدة الصواريخ المتوسطة والقصيرة المدى مع روسيا.

    وجاء في بيان الخارجية الروسية المنشور على موقعها: "في 2 أغسطس/ آب، بمبادرة من الجانب الأمريكي، تم إنهاء المعاهدة بين اتحاد الجمهوريات الاشتراكية السوفياتية والولايات المتحدة الأمريكية حول حظر صواريخها المتوسطة والقصيرة المدى، الموقعة في واشنطن في 8 ديسمبر/ كانون الأول 1987".

    ومعاهدة الحد من الصواريخ المتوسطة والقصيرة المدى (معاهدة القوات النووية المتوسطة)، تم التوقيع عليها بين كل من الولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد السوفييتي عام 1987، ووقعت المعاهدة في واشنطن من قبل الرئيس الأمريكي رونالد ريغان والزعيم السوفييتي ميخائيل غورباتشوف.

    صواريخ متوسطة المدى إر سي دي - 10 السوفيتية
    © Sputnik . Vladimir Rodionov
    صواريخ متوسطة المدى "إر سي دي - 10" السوفيتية

    وتعهد الطرفان بعدم صنع أو تجريب أو نشر أية صواريخ باليستية أو مجنحة أو متوسطة، وبتدمير جميع منظومات الصواريخ التي يتراوح مداها المتوسط  1000-5500 كيلومتر، ومداها القصير 500─1000 كيلومتر.

    9- معاهدة الأجواء المفتوحة

    في مايو/ أيار 2020، انسحبت الولايات المتحدة من اتفاقية "الأجواء المفتوحة" المبرمة مع روسيا و32 دولة أغلبها منضوية في حلف الأطلسي، بحسب موقع "فرنسا 24".

    وتعد هذه المعاهدة إحدى أهم المعاهدات الخاصة بضبط التسلح بين أمريكا وروسيا و32 دولة أخرى، معظمها منضوية في حلف الأطلسي، حيث تسمح لجيش بلد عضو فيها بتنفيذ عدد محدد من الرحلات الاستطلاعية فوق بلد عضو آخر بعد وقت قصير من إبلاغه بالأمر.

    طائرة تو -214 أو إس للاستطلاع
    © Sputnik . Maksim Bogodvid
    طائرة تو -214 أو إس للاستطلاع

    ويمكن للطائرة مسح الأراضي تحتها، وجمع المعلومات والصور للمنشآت والأنشطة العسكرية. وتكمن الفكرة في أنه كلما عرف الجيشان المتنافسان معلومات أكثر عن بعضهما بعضا، قل احتمال الصراع بينهما. 

    لكن الجانبين يستخدمان الرحلات الجوية لفحص نقاط ضعف الخصم، وتشعر الولايات المتحدة بالامتعاض لأن روسيا لن تسمح برحلات جوية أمريكية، فوق المناطق التي تعتقد واشنطن أن موسكو تنشر فيها أسلحة نووية متوسطة المدى وقد تشكل تهديدا لدول الاتحاد الأوروبي، بحسب موقع "فرنسا 24".

    10- "نيو ستارت"

    هي اتفاقية لخفض الأسلحة الهجومية الاستراتيجية تعرف بـ "ستارت - 3" تم التوقيع عليها عام 2010 وتنتهي في فبراير/ شباط 2021، ومن المحتمل ألا توقع واشنطن على تمديدها.

    اس- 300
    © Sputnik . Pavel Lisitsyn
    اس- 300

    وتقول وكالة "رويترز" إن من شأن انتهاء المعاهدة أن ترفع كل القيود المتبقية على نشر رؤوس حربية نووية، وكذلك الصواريخ والقاذفات القادرة على حملها، مما يؤجج سباق تسلح بين أكبر قوتين نوويتين في العالم.

    وازدادت حدة التوتر على مدى شهور بشأن مصير المعاهدة، التي تحد عدد الرؤوس النووية التي بإمكان واشنطن وموسكو امتلاكها وتنقضي مهلتها في الخامس من فبراير 2021.

    11- منظمة التجارة العالمية

    يقول ترامب إنه ليس من المعجبين بمنظمة التجارة العالمية ويتهمها بالوقوف مع الصين في حربها التجارية ضد واشنطن، بحسب "رويترز".

    منظمة التجارة العالمية
    © Sputnik . Ruben Sprich
    منظمة التجارة العالمية

    ورغم عدم انسحابها منها، إلا أنه يلوح بهذه الخطوة في ظل اتهامه للمنظمة بعدم تحقيق العدالة.

    12- "الناتو"

    رغم أن ترامب لم يعلن الانسحاب من حلف شمال الأطلسي "الناتو"، إلا أنه ينكر الإقرار بدعم البند الخامس لميثاق الحلف، الذي يؤكد فكرة الالتزام بدعم أي من أعضاء الحلف في حالة الحرب.

    مشروع الجيش الأوروبي - جيش أوروبي - قوات الجيش البولندي
    © Sputnik . Stringer
    مشروع الجيش الأوروبي - جيش أوروبي - قوات الجيش البولندي

    ويؤدي ذلك إلى إضعاف الحلف عن طريق تهديد مصداقية وجوهر التحالف بين واشنطن والدول الأخرى الأعضاء فيه، بحسب مجلة "ذا أتلانتك" الأمريكية.

    اتفاقية الأجواء المفتوحة التي انسحب منها ترامب
    © Sputnik
    اتفاقية الأجواء المفتوحة التي انسحب منها ترامب

    انظر أيضا:

    ترامب يتوقع انضمام 10 دول في الشرق الأوسط إلى معاهدات السلام مع إسرائيل
    غضب في الكونغرس الأمريكي من خطط ترامب للانسحاب من معاهدة الأجواء المفتوحة
    ترامب يحيي ذكرى توقيع معاهدة أمنية مع اليابان بالدعوة لتحالف أقوى معها
    "ستارت - 3" تنتهي في 2021... أبرز المعاهدات النووية بين أمريكا وروسيا
    ترامب يعلن عن رغبته في عقد "معاهدة نووية" مع روسيا
    خبراء أمريكيون يحثون ترامب على تمديد معاهدة "ستارت-3" لمدة عام ودون شروط
    الكلمات الدلالية:
    منظمة الصحة العالمية, روسيا, أمريكا, الناتو, معاهدة الأجواء المفتوحة, دونالد ترامب
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook