13:18 GMT19 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    اتفق وفدا الحكومة الأفغانية وحركة طالبان، اليوم السبت، على مواصلة المباحثات حول أجندة مفاوضات السلام الجارية بينهما في الدوحة مطلع الشهر المقبل.

    القاهرة- سبوتنيك. وقال الناطق باسم وفد طالبان، نعيم وردك، وناطق الوفد الحكومي، نادر نادري، إن "طرفي المفاوضات الأفغانية تشاركوا القوائم الأولية لبنود الأجندة، وأجريا نقاشات أولية حول القائمة".

    وتابعا أنه "نظرا لاحتياج بنود الأجندة لمزيد من المشاورات، اتفق الطرفان على أخذ استراحة ومواصلة الجولة الثانية من المباحثات في الخامس من يناير/كانون الثاني".

    وأعلن وفدا الحكومة الأفغانية وحركة طالبان، أوائل الشهر الجاري، أنهما اتفقا على أطر مفاوضات السلام التي انطلقت، بوقت سابق بالعاصمة القطرية الدوحة، وأنهما بصدد مناقشة أجندة المحادثات، وسط ترحيب أجنبي بالإعلان باعتباره تطورا إيجابيا.

    وما تزال أعمال العنف متواصلة في هذه البلاد التي مزقتها الحرب، حتى بالتزامن مع عقد محادثات سلام بين وفد من الحكومة الأفغانية وممثلين لطالبان في العاصمة القطرية الدوحة في أيلول/سبتمبر الماضي.

    ويحاول مسلحو طالبان اجتياح مدن صغيرة أو أحياء بجميع أنحاء أفغانستان، وتعزيز مواقعهم، والقيام بعمليات كرّ وفرّ ضد قوات الأمن.

    وفي نهاية شباط/فبراير الماضي، وفي حفل أقيم في قطر، وقعت الولايات المتحدة وحركة طالبان على اتفاق السلام الأول منذ أكثر من 18 عامًا من الحرب، والذي ينص على انسحاب القوات الأجنبية من أفغانستان في غضون 14 شهرًا وبدء حوار بين الأفغان بعد صفقة تبادل الأسرى، بحيث تفرج الحكومة عن 5000 من طالبان فيما تفرج الأخيرة عن نحو 1000 من عناصر الأمن الأسرى لديها.

    وتقول الأمم المتحدة إن ما يناهز 6 آلاف أفغاني قتلوا وجرحوا خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري رغم انطلاق مفاوضات السلام، وبينت أن هذا الرقم على الرغم من ذلك يظل أقل بنسبة 30 بالمئة من ذات الفترة الزمنية من العام الماضي.

    انظر أيضا:

    وفدا الحكومة الأفغانية و"طالبان" يتفقان على أطر مفاوضات السلام ويستعدان لمناقشة الأجندة
    أفغانستان: العنف تصاعد في البلاد منذ توقيع اتفاق بين واشنطن و"طالبان"
    مستشار الأمن القومي الأفغاني يدعو لنقل المفاوضات مع طالبان إلى داخل البلاد
    الكلمات الدلالية:
    طالبان, أخبار أفغانستان اليوم
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook