07:15 GMT16 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قالت كامالا هاريس، نائبة الرئيس الأمريكي المنتخب جو بادين، إن 3 ملايين طالب أمريكي لا يستطيعون الوصول إلى خدمات الإنترنت في المنزل.

    وكتبت في تدوينة على "تويتر" اليوم السبت: "هذه المشكلة جعلت المدارس في العديد من المقاطعات تسارع الزمن للبحث عن وسائل يمكن عن طريقها الوصول إلى التلاميذ في مدارسهم لاستكمال المناهج الدراسية".

    وتابعت: "سواء استمر وباء كورونا أو انتهت تلك الأزمة العالمية، سأواصل العمل مع الرئيس المنتخب جو بايدن، للتوسع في توفير خدمات الإنترنت حتى يصبح متاحا لكل مواطن في الولايات المتحدة الأمريكية".

    وتسبب انتشار فيروس كورونا المستجد في توقف الدراسة في العديد من الدول ومنها الولايات المتحدة الأمريكية، وبدأ الاعتماد على التعلم الإلكتروني عبر الإنترنت، باعتبارها وسيلة أقل خطرا على التلاميذ من الذهاب إلى المدارس.

    وبينما يدعم الرئيس المنتهية ولايته إغلاق المدارس لمحاربة الوباء ومنع انتشاره بين التلاميذ، يدعم الرئيس المنتخب جو بايدن فكرة فتح المدارس واتباع الإجراءات الاحترازية.

    وتجاوز عدد المصابين بفيروس كورونا المستجد، الذي تحول إلى وباء عالمي (جائحة) 75 مليون مصاب، بينهم أكثر من 1.6 مليون حالة وفاة، بينما كانت بداية ظهور الفيروس في الصين، في نهاية ديسمبر/ كانون الأول الماضي.

    كامالا هاريس... أول إمرأة ومن أصول ملونة نائبة لرئيس أمريكا
    © Sputnik / Mohamed Hassan
    كامالا هاريس... أول امرأة ومن أصول "ملونة" نائبة لرئيس أمريكا

    انظر أيضا:

    عاصفة ثلجية تجتاح أمريكا وتغلق المدارس
    بالصور...أمريكا تزرع المدارس السورية بالخضار
    الثلوج تجتاح جنوب أمريكا... إغلاق المدارس وإلغاء رحلات الطيران
    أمريكا… تلاميذ المدارس في واشنطن بصدد الدراسة عن بعد
    الكلمات الدلالية:
    جو بايدن, أمريكا, اتصال بالإنترنت, شبكة الإنترنت, طلاب المدارس, المدارس
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook