23:43 GMT08 مارس/ آذار 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 12
    تابعنا عبر

    طالبت رئيسة مجلس النواب الأمريكي، نانسي بيلوسي، اليوم الجمعة 15 يناير/كانون الثاني، بمراجعة الخطط الأمنية عقب اقتحام مبنى الكونغرس الأمريكي.

    وأشارت بيلوسي في مؤتمر صحفي نقلته وسائل إعلام عديدة: "قوات الحرس الوطني أظهرت شجاعة كبيرة في حماية الديمقراطية".

    وتابعت بقولها "رجال الشرطة بذلوا كل ما في وسعهم لحماية مبنى الكابيتول".

    واستمرت رئيسة مجلس النواب الأمريكي، بقولها "هناك تعبئة غير مسبوقة للأمن في الكونغرس بعد الهجمات الأخيرة".

    وقالت بيلوسي: "النواب متحمسون للرد على الهجوم الأخير الذي استهدف الكونغرس".

    وأضافت بقولها "إدارة ترامب تصرفت في مسألة توزيع لقاحات كورونا بطريقة مخيبة للآمال".

    وأكملت قائلة "هناك اهتمام قوي بإنشاء لجنة شبيهة بلجنة أحداث 11 سبتمبر للتحقيق في هجوم الكونغرس".

    وكانت وزارة العدل الأمريكية قد قررت فتح تحقيق داخلي حول احتمالية حدوث تقصير من وكالاتها في التعامل مع اقتحام الكونغرس.

    يشار إلى أن وزارة العدل الأمريكية قد رفعت أكثر من 80 قضية جنائية تتعلق بأحداث العنف التي شهدها الكونغرس، الأسبوع الماضي، حين اقتحم أنصار لترامب المبنى ونهبوا مكاتب وهاجموا الشرطة في جانب من الأحداث.

    ويأتي هذا في الوقت الذي بدأ فيه المدعون والسلطات توجيه اتهامات أشد خطورة مرتبطة بما وقع من عنف، ومنها الكشف أمس الخميس عن قضايا تتهم رجل الإطفاء المتقاعد روبرت سانفورد بإلقاء مطفأة على رأس شرطي، كما تتهم شخصا يدعى بيتر ستيجر بضرب شرطي آخر بقائم عليه العلم الأمريكي.

    انظر أيضا:

    ترامب وبنس يلتقيان في البيت الأبيض لأول مرة منذ أحداث الكونغرس
    من هو ألكسندر الذي دعا إلى اقتحام مبنى الكونغرس الأمريكي؟
    قادة عسكريون أمريكيون كبار ينددون باقتحام الكونغرس في بيان مشترك نادر
    "أسر واغتيال" مسؤولين... تفاصيل جديدة عن اقتحام أنصار ترامب للكونغرس
    وزارة العدل الأمريكية تجري تحقيقا داخليا حول تقصير وكالاتها في التعامل مع اقتحام الكونغرس
    الكلمات الدلالية:
    الكونغرس الأميركي, أخبار الكونغرس, الكونغرس, مجلس النواب الأمريكي, نانسي بيلوسي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook