03:14 GMT18 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    قال وزير الخارجية الإسرائيلي غابي أشكنازي، إن إيران تقلص عمل مفتشي الوكالة الدولية للطاقة الذرية بهدف امتلاك قدرات تسمح لها بتصنيع قنبلة نووية.

    ذكرت ذلك صفحة "إسرائيل بالعربية" التابعة للحكومة الإسرائيلية، اليوم الأربعاء، مشيرة إلى تحذير أشكنازي، من أن إيران تقوم بما وصفه بـ "الاحتيال والتمويه" من أجل إنتاج السلاح النووي.

    ولفتت إلى قول وزير الخارجية الإسرائيلي: "لن نسمح أبدا لإيران بالتحكم بقدرات للحصول على سلاح نووي".

    وتابعت: "هذا ما أكده وزير الخارجية غابي اشكنازي في تعقيبه على مضي إيران في تخزين يورانيوم مخصب، وفي الاحتيال والتمويه سعيا للحصول على سلاح نووي".

    واعتبر غابي أشكنازي، أن "إيران تعمل حاليا على تفكيك ما تبقى من مراقبة الوكالة الدولية للطاقة النووية".

    وأوقفت إيران، أمس الثلاثاء، العمل بالبروتوكول الإضافي للاتفاق النووي الذي يسمح للوكالة الدولية للطاقة الذرية بالقيام بعمليات تفتيش مفاجئة في المنشأت النووية الإيرانية، وذلك تطبيقا للقانون الذي أقره مجلس الشورى الإيراني العام الماضي.

    وأعلن المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية رافاييل غروسي، قبل يومين، أنه تم التوصل إلى اتفاق مؤقت مع إيران بشأن مواصلة أنشطة التفتيش بالمنشآت النووية الإيرانية لمدة 3 أشهر.

    وقال غروسي: "اتفقنا مع إيران على أن تواصل الوكالة الأنشطة الضرورية للتحقق والمراقبة لما يصل إلى ثلاثة أشهر"، مشيرا إلى أن "الاتفاق مع إيران يحد من دخول مفتشي الوكالة إلى المنشآت النووية الإيرانية".

    خطوات إيران لخفض الالتزامات النووية
    © Sputnik
    خطوات إيران لخفض الالتزامات النووية

    انظر أيضا:

    إيران تضع نفسها والمجتمع الدولي على المحك بانسحابها من البروتكول الإضافي
    أربكت إيران واستخدمها حافظ الأسد... ترقية دبابة "تي 72" تدخلها فئة الجيل الثالث
    "الضربة جاهزة"... إسرائيل حشدت ضد إيران لكن لديها مشكلة مع السلاح "الأقوى في الشرق"
    ظريف يكشف سبب وقوف إيران مع "أنصار الله" في اليمن
    أول حوار بين قطر وأمريكا بعد العرض الأخير من الدوحة بشأن إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook