11:41 GMT23 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    116
    تابعنا عبر

    قال وزير الخارجية الإسرائيلي، غابي أشكنازي، إن قرار إيران تقليص مهام المفتشين الدوليين داخل منشآتها النووية يحتاج إلى رد دولي فوري.

    ذكر ذلك موقع "آي 24 نيوز" الإسرائيلي، الذي أوضح أن أشكنازي هاجم إيران بعد قرارها الأخير تقليص مهام المفتشين الدوليين لمنشآتها النووية.

    ولفت الموقع الإسرائيلي إلى قول أشكنازي: "إيران تسحق بقايا إشراف ومراقبة الوكالة الدولية للطاقة النووية وتواصل تحدي الاستقرار الإقليمي"، مضيفا: "طهران مستمرة بتكديس اليورانيوم المخصب، وخداع وإخفاء سعيها لامتلاك أسلحة نووية".

    وقال وزير الخارجية الإسرائيلي: "هذه الخطوات المتطرفة التي اتخذتها إيران تحتاج إلى رد دولي"، بحسب الموقع. 

    وتابع: "إسرائيل ترى أن السياسة الإيرانية وإخفاء قدراتها النووية خطوة خطيرة لا يجب أن تمر دون رد".

    وأوقفت إيران، أمس الثلاثاء، العمل بالبروتوكول الإضافي للاتفاق النووي الذي يسمح للوكالة الدولية للطاقة الذرية بالقيام بعمليات تفتيش مفاجئة في المنشأت النووية الإيرانية، وذلك تطبيقا للقانون الذي أقره مجلس الشورى الإيراني العام الماضي.

    وأعلن المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية رافاييل غروسي، قبل يومين، أنه تم التوصل إلى اتفاق مؤقت مع إيران بشأن مواصلة أنشطة التفتيش بالمنشآت النووية الإيرانية لمدة 3 أشهر.

    وقال غروسي: "اتفقنا مع إيران على أن تواصل الوكالة الأنشطة الضرورية للتحقق والمراقبة لما يصل إلى ثلاثة أشهر"، مشيرا إلى أن "الاتفاق مع إيران يحد من دخول مفتشي الوكالة إلى المنشآت النووية الإيرانية".

    مقارنة بين الأسطولين الإسرائيلي والإيراني
    © Sputnik / Mohamed Hassan
    مقارنة بين الأسطولين الإسرائيلي والإيراني

    انظر أيضا:

    "الضربة جاهزة"... إسرائيل حشدت ضد إيران لكن لديها مشكلة مع السلاح "الأقوى في الشرق"
    إذاعة: إسرائيل تناقش خلافاتها مع أمريكا بشأن إيران "بعيدا عن الأنظار"
    مسؤولون إسرائيليون: إدارة بايدن تركض نحو المفاوضات مع إيران
    تقرير: صفقة أسلحة جديدة "تغير قواعد اللعبة" بين إسرائيل وإيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook