02:18 GMT11 مايو/ أيار 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 80
    تابعنا عبر

    أفاد مكتب المدعي العام الدنماركي، اليوم الخميس، بأنه اتهم ثلاثة رجال من أعضاء جماعة المعارضة الإيرانية (ASMLA) قاموا بتمويل الإرهاب والترويج له في إيران بالتعاون مع أجهزة المخابرات السعودية".

    وقال البيان: "إن الدنمارك اتهمت ثلاثة رجال بتمويل الإرهاب والترويج له في إيران بالتعاون مع المخابرات السعودية وبالقيام بأنشطة استخباراتية غير مشروعة في الدنمارك"، وفقا لما نقلته وكالة "رويترز".

    وبحسب المنشور، فإن "الرجال الثلاثة هم أعضاء قياديون في جماعة حركة النضال العربي لتحرير الأحواز (ASMLA) التي تقاتل من أجل دولة مستقلة في جنوب غربي إيران، وهم محتجزون منذ أكثر من عام، وبحسب لائحة الاتهام، فقد ارتكبوا أعمالا إجرامية بين عامي 2012 و2020".

    وقالت المدعية العامة، ليز لوت نيلاس: "إن هذه القضية خطيرة للغاية، حيث قام أشخاص في الدنمارك بأنشطة استخباراتية غير مشروعة وموّلوا وعزّزوا الإرهاب من الدنمارك في دول أخرى".

    وستبدأ المحاكمة في 29 أبريل/ نيسان الجاري، وستعقد في محكمة روسكيلد المحلية، حيث سيواجه المتهمون أحكاما بالسجن تصل إلى 12 عاما.

    يشار إلى أن "هذه القضية مرتبطة بقضية أخرى، حيث حكم على مواطن نرويجي من أصل إيراني بالسجن لمدة 7 سنوات بتهمة التجسس لصالح المخابرات الإيرانية والتآمر لاغتيال أحد المتهمين الثلاثة في الدنمارك من أعضاء حركة النضال العربي لتحرير الأحواز (ASMLA)".

    انظر أيضا:

    مسؤول سعودي: أي اتفاق مع إيران لا يتطرق لمخاوف دول المنطقة لن يكلل بالنجاح
    مجلس التعاون الخليجي يحذر من "مؤشر خطير ومقلق" بعد إعلان إيران
    روحاني يضع شرطا قبل التراجع عن خطوة زيادة تخصيب اليورانيوم
    الكلمات الدلالية:
    إيران, السعودية, الدنمارك
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook