23:15 GMT19 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 02
    تابعنا عبر

    دعت الرئاسة الفرنسية، اليوم الثلاثاء، مجلس الأمن الدولي إلى إصدار قرار يطالب بوقف القتال بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية في غزة.

    وبحسب "رويترز"، قالت الرئاسة الفرنسية في بيان بعد محادثات بين الرئيس إيمانويل ماكرون ونظيره المصري عبد الفتاح السيسي والعاهل الأردني الملك عبد الله وافقت الدول الثلاث بشكل عام على ثلاثة عناصر وهي:

    "لا بد من وقف إطلاق النار وينبغي لمجلس الأمن التابع للأمم المتحدة بحث هذا الموضوع، والمطالبة بتصويت على قرار بشأنه".

    وأضاف البيان دون الخوض في تفاصيل أن الدول الثلاث اتفقت كذلك على تدشين مبادرة إنسانية للمدنيين في غزة بالاشتراك مع الأمم المتحدة.

    وكان الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، قد أعلن أمس الاثنين، إنه ناقش مع القيادات الفلسطينية والإسرائيلية مبادرة مصرية لوقف العنف بين الجانبين، والمستمر منذ أواخر شهر رمضان وخلف عشرات القتلى والجرحى.

    وأكد في مؤتمر صحفي في باريس "على أهمية المبادرة المصرية"، مضيفا أنه "تطرق لهذه المبادرة مع (رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين) نتنياهو و(الرئيس الفلسطيني محمود) عباس".

    وكانت مصادر كشفت لموقع قناة "العربية-الحدث" عن تفاصيل المبادرة المصرية، وقالت المصادر إن مشروع الهدنة المصرية تضمن عددا من النقاط الجديدة، أبرزها تجميد الاستيطان، ووقف عمليات هدم منازل الفلسطينين، ووقف استهداف قيادات الفصائل الفلسطينية، وفي حال استمر استهدافهم، أبدت القاهرة استعدادها لنقل أسرهم إلى الأراضي المصرية.

    وأشارت المصادر إلى أن الفصائل الفلسطينية أبدت موافقتها على وقف إطلاق النار وليس لديها مانع في وقف إطلاق الصواريخ.

    انظر أيضا:

    "سرايا القدس" تعلن استهداف أسدود وعسقلان وغلاف غزة برشقات صاروخية
    سيرى ما ينتظره... "حماس" تتوعد الجيش الإسرائيلي في حال شن حرب برية على غزة
    "البالونات تصبح صواريخ"... فنانة لبنانية تعبر عن ألمها لما يحصل في غزة... فيديو
    فشل تحالف لابيد- بينيت... هل أعاد قصف غزة أمل نتنياهو في تشكيل حكومة؟
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook