18:58 GMT05 أغسطس/ أب 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال مساعد وزير الخارجية الإيراني، عباس عراقجي، اليوم الأحد، إن جميع وثائق الاتفاق النووي الإيراني، أصبحت شبه جاهزة.

    طهران – سبوتنيك. وأوضح عراقجي الذي يقود المفاوضين الإيرانيين في فيينا أن جميع وثائق الاتفاق أصبحت شبه جاهزة وتم حل بعض الخلافات والبعض الآخر باق.

    وتابع بقوله "حان الوقت لمن يفاوضوننا في فيينا، لاتخاذ قرارهم بعد وضوح المجالات التي يمكن حلها والأخرى المستحيلة".

    وأكد كبير مساعدي وزير الخارجية الإيراني أن أطراف المفاوضات في فيينا لإحياء الاتفاق النووي، اقتربوا أكثر من أي وقت مضى إلى الاتفاق، موضحا في الوقت ذاته إلى أن الوصول إلى اتفاق نهائي ليس بالمهمة السهلة.

    وأشار إلى أنه بعد جولة المفاوضات التي بدأت الجمعة وتنتهي اليوم: "اقتربنا أكثر من أي وقت مضى إلى الاتفاق، لكن سد الفجوات بيننا وبين الاتفاق بشكل نهائي ليس بالمهمة السهلة، ويحتاج إلى قرارات".

    وتابع "من أجل اتخاذ القرار سوف نعود إلى عواصمنا لكن ليس للتشاور فقط بل لاتخاذ القرارات"، مضيفا " اجتماع اليوم هو الاجتماع الأخير من جولة المفاوضات الحالية ، وهناك بعض المشاكل تم حلها والبعض الاخر قائم".

    ولفت إلى أنه "أصبح من الواضح اليوم ما هي المجالات الممكنة التي يمكن حلها وما هو المستحيل، لذا فقد حان الوقت لجميع الأطراف، وخاصة أولئك الذين يفاوضننا لاتخاذ قرارهم".

    وتستضيف العاصمة النمساوية، منذ مطلع نيسان/ أبريل 2021، اجتماعات اللجنة المشتركة حول خطة العمل الشاملة المشتركة بشأن البرنامج النووي الإيراني، من أجل تحقيق عودة الولايات المتحدة إلى الالتزام بالاتفاق النووي، ورفع العقوبات الأمريكية عن إيران، وإحياء الاتفاق النووي بالكامل.

    انظر أيضا:

    عراقجي يدعو أمريكا والأوروبيين لاتخاذ "قرارات صعبة"
    عراقجي: الخلافات في محادثات فيينا حول الاتفاق النووي مرتبطة بالقضايا الرئيسية
    عراقجي: مفاوضات فيينا تواجه أوضاعا معقدة والتوصل لاتفاق هذا الأسبوع مستبعد
    عراقجي: إدارة بايدن شريكة في "جرائم ضد الإنسانية"
    الكلمات الدلالية:
    عباس عراقجي, أخبار إيران, الاتفاق النووي, أخبار الاتفاق النووي, الاتفاق النووي الإيراني
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook