03:17 GMT03 أغسطس/ أب 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    طلبت هايتي من الأمم المتحدة إرسال قوات للمساعدة في تأمين البلاد ولا سيما البنية التحتية الرئيسية وذلك بعد اغتيال الرئيس جوفينيل مويس. 

    موسكو - سبوتنيك. وجاء في رسالة لمكتب رئيس الوزراء إلى مكاتب الأمم المتحدة في هايتي واطلعت رويترز عليها القول إن: "الهدف دعم جهود الشرطة الوطنية الهادفة إلى إعادة الأمن والنظام العام في جميع أنحاء البلاد".

    وأضافت الرسالة: "لا بد وأن يوافق مجلس الأمن الدولي على نشر قوات حفظ سلام أو شرطة تابعة للأمم المتحدة في هايتي".

    يذكر أن الرسالة مؤرخة في السابع من تموز/ يوليو وهو اليوم الذي قتل فيه مويس بالرصاص في منزله.

    وفي وقت سابق طلبت سلطات هايتي من الولايات المتحدة إرسال قوات لحماية بنيتها التحتية الرئيسية في أعقاب اغتيال الرئيس جوفينيل مويس هذا الأسبوع.

    وكانت السلطات في هايتي أعلنت أن وحدة الكوماندوس المدججة بالسلاح التي اغتالت رئيس البلاد جوفينيل مويس تضم 26 من كولومبيا وأمريكيين اثنين من أصل هايتي.

    وفي وقت سابق، قال وزير الدفاع الكولومبي إن عسكريين متقاعدين من كولومبيا يشتبه في أنهم قتلوا الرئيس الهايتي مويس.

    والأسبوع الماضي، أعلن القائم بأعمال رئيس الوزراء في هايتي، كلود جوزيف، اغتيال رئيس البلاد جوفينيل مويس في مقر إقامته الخاص.

    وقال جوزيف، في بيان، إن "مجهولين هاجموا سكن رئيس البلاد، جوفينيل مويس، خلال الليل وقتلوه بالرصاص، كما أصيبت السيدة الأولى خلال الهجوم".

    يذكر أن مويس (53 عاما)، تولى رئاسة هايتي في 2017، عقب فوزه بالانتخابات الرئاسية، التي جرت عام 2015، وتم إعادتها عام 2016، على خلفية عدم اعتراف المنافس بنتائج التصويت.

    انظر أيضا:

    شرطة هايتي تعتقل 19 شخصا يشتبه بتورطهم في اغتيال رئيس البلاد
    هايتي تطلب من أمريكا إرسال قوات لحماية منشآت البلاد
    موسكو تدين اغتيال رئيس هايتي وتحذر من استغلال الصراع الداخلي لأغراض جيوسياسية
    وكالة: هايتي تطلب من أمريكا حماية بنيتها التحتية الرئيسية بعد مقتل رئيسها
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook