09:44 GMT28 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    شهدت العديد من المدن البرازيلية، اليوم السبت، تظاهرات تطالب بعزل الرئيس، جايير بولسونارو، الذي تراجعت شعبيته خلال الأسابيع الأخيرة، وسط فضائح فساد على خلفية الوباء.

    واحتجاجات اليوم هي الثانية على الأقل خلال هذا الشهر، والتي شارك فيها مواطنون في عدة مدن للاعتراض على رئيس البلاد بولسونارو، بحسب "رويترز".

    وقال ماركوس كيرست، أحد المتظاهرين في ساو باولو: "أنا هنا لأن هذا هو الوقت المناسب للرد على حكومة الإبادة الجماعية التي لدينا والتي سيطرت على البلاد".

    وحاليا يجري التحقيق مع بولسونارو في مجلس الشيوخ، في احتمال وجود فساد مرتبط بشراء لقاح هندي لفيروس كورونا.

    وهذا الأسبوع انتشر خبر يفيد بأن وزارة الدفاع في البرازيل أبلغت قيادة البرلمان أن الانتخابات المقررة العام المقبل، لن تجرى إلا بعد إصلاح نظام التصويت الإلكتروني ليتضمن إثبات ورقي لكل صوت.

    وأشار الرئيس مرات عديدة دون دليل إلى أن النظام الانتخابي عرضة للاحتيال، وهي ادعاءات نفتها الحكومة.

    وتوفي ما يزيد على 500 ألف برازيلي بسبب وباء كورونا تحت قيادة بولسونارو، الذي تعرض لانتقادات واسعة لإنكاره خطورة المرض ومعارضته الالتزام بارتداء أقنعة الوجه وإجراءات التباعد الاجتماعي.

    انظر أيضا:

    الإعلام يكشف معلومات جديدة عن الطبيب البرازيلي المتحرش بفتاة مصرية تذهل الكثيرين
    البرازيل تعتزم السماح للمتعافين من كورونا بالتخلي عن ارتداء الكمامة
    المحكمة العليا البرازيلية تسمح بإقامة بطولة كوبا أمريكا رغم كورونا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook