13:45 GMT18 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    صرح الممثل السامي للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية، جوزيب بوريل، اليوم الجمعة، بأن الاتحاد الأوروبي يدعو إلى تشكيل منصة دولية لتنسيق الاتصالات مع السلطات الجديدة في أفغانستان ومراقبة الوضع في المنطقة.

    بروكسل - سبوتنيك. وقال بوريل، عقب اجتماع غير رسمي لمجلس وزراء الخارجية للدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي، عقد في سلوفينيا: "إن الوزراء اتفقوا على ضرورة تنسيق جهودهم حول أفغانستان مع الشركاء الإقليميين، وفي هذا الصدد، اعتبر الوزراء أنه من الضروري التقدم بمبادرة لإنشاء منصة سياسية إقليمية لتعاون الاتحاد الأوروبي مع جيران أفغانستان".

    وأوضح بوريل أن الاتحاد الأوروبي بحاجة إلى التعاون مع جيران أفغانستان لتحقيق استقرار الوضع في المنطقة".

    وبحسب بوريل، فإن هذه المنصة ستسهم في حل عدد من القضايا، مثل إدارة تدفقات الهجرة ومكافحة الإرهاب ومكافحة الجريمة العابرة للحدود وتهريب المخدرات، مشيراً إلى أن الاتحاد الأوروبي سيواصل التعاون مع وكالات الأمم المتحدة المتخصصة، وكذلك في إطار مجموعة السبع ومجموعة العشرين.

    وكانت وسائل إعلام دولية قد نقلت، في وقت سابق، أن الملا بردار، رئيس المكتب السياسي للحركة والمشارك في تأسيسها، سيقود الحكومة الأفغانية، وأنه سيتم الإعلان عن الحكومة اليوم الجمعة.

    وتستعد حركة طالبان للكشف عن الحكومة الجديدة في أقرب وقت ممكن، بحسب تصريحات قياداتها، وتحاول طالبان إظهار وجه أكثر اعتدالاً للعالم منذ نحَّت الحكومة المدعومة من واشنطن جانباً وعادت إلى السلطة الشهر الماضي، واعدة بحماية حقوق الإنسان والامتناع عن الانتقام من أعدائها القدامى.

    يذكر أنه مع انسحاب القوات الأجنبية، استطاعت حركة "طالبان" السيطرة على العاصمة الأفغانية، كابول، دون مقاومة تذكر من الجيش الأفغاني في 15 آب/أغسطس 2021، بعدها توالى سقوط الولايات الأفغانية بيد الحركة وتمكن مقاتلوها من دخول القصر الرئاسي في كابول بعد فرار الرئيس أشرف غني إلى الإمارات التي قالت إنها استضافته "لأسباب إنسانية"، فيما بقيت ولاية بنجشير الواقعة شمال شرق كابول، الولاية الوحيدة الخارجة عن سيطرة الحركة.

    يمكنكم متابعة المزيد من أخبار طالبان الآن عبر سبوتنيك.

    انظر أيضا:

    مصدر: لا اجتماعات خاصة مخطط لها لزعماء الاتحاد الأوروبي بشأن أفغانستان
    ممثل السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي: لم يكن لنا دور واضح في أفغانستان
    شارل ميشيل: أفغانستان كشفت حاجة الاتحاد الأوروبي إلى استقلال أكبر
    الكلمات الدلالية:
    طالبان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook