سياسي عراقي: مطالب المتظاهرين تتزايد بعد تأخر الحكومة في تنفيذها

© AP Photoشرطة مكافحة الشغب العراقية تمنع المحتجين من اقتحام مبنى مجلس المحافظة خلال مظاهرة في البصرة، على بعد 550 كم جنوب شرق بغداد، العراق 15 يوليو/ تموز2018
شرطة مكافحة الشغب العراقية تمنع المحتجين من اقتحام مبنى مجلس المحافظة خلال مظاهرة في البصرة، على بعد 550 كم جنوب شرق بغداد، العراق  15 يوليو/ تموز2018 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
قال المحلل السياسي العراقي، نسيم عبد الله، إن "مطالب المتظاهرين تتزايد يوما بعد يوم جراء تأخر استجابة الحكومة في تنفيذها"، مشيراً إلى أن "الحكومة الآن محرجة ونفذت الكثير من الأمور المتعلقة بين الحكومة المركزية والاتحادية".

وأضاف: نسيم عبد الله في تصريحات لـ"سبوتنيك": "بالتالي المتظاهرون يعتقدون أن هذه المطالب لا تفي بالغرض وتتزايد المطالب يوما بعد يوم، ما يعني أن هناك رغبة في الشارع العراقي بتغيير الأحوال السيئة حتى وصلت المطالب بتغيير النظام".

شرطة مكافحة الشغب العراقية تمنع المحتجين من اقتحام مبنى مجلس المحافظة خلال مظاهرة في البصرة، على بعد 550 كم جنوب شرق بغداد، العراق  15 يوليو/ تموز2018 - سبوتنيك عربي
العراق: مقتل شخص وإصابة 41 بينهم عناصر أمن في مظاهرات بغداد
وأوضح، أن "الحكومة لا زالت تفرض الأمن في جميع المحافظات ولم تخرج الأمور عن السيطرة لكن الخطر يكمن في أن امتداد الحكومة الطبيعي في المحافظات الجنوبية والوسطى التي لا يزال الأمن بها متخلخل ما يشكل خطرا على الحكومة".

وطالب المحلل السياسي العراقي، الحكومة بأن "تتخذ الإجراءات اللازمة بأسرع وقت ممكن، وإلا فإن ثقافة التظاهر تتزايد، وعليها أن تأخذ مطالب المتظاهرين مأخذ جدي وأن تضع حدا لهذا الحال لأن أزمة الكهرباء والماء لم تعد هي الأساس في مطالبات المتظاهرين، الذي طالبوا بمحاسبة الفاسدين وتغيير الوضح السائد وهو ما لم يكن في السابق".

وأكد أن "المتظاهرين سيبقون في الشارع حتى تحقيق المطالب أو تغيير الوضع الحالي وهو ما يحتاجه الناس في الشارع وأن ترى العديد من الفاسدين في السجون، لكن استجابة الحكومة لهذه الأمور بسيطة جدا وهو ما لم يحصل حتى الآن".

وتشهد العديد من مناطق ومحافظات العراق تظاهرات كبيرة، لا سيما المحافظات الجنوبية، بسبب الانخفاض في مستوى تقديم الخدمات للمواطنين ومنها الطاقة الكهربائية.

ومع اشتعال التظاهرات في البلاد، فرض الأمن العراقي، مساء الأحد الماضي، حظرا للتجوال في مدينة السماوة مركز محافظة المثنى جنوبي البلاد، بعد مقتل متظاهر وإصابة أكثر من 50 عنصرا من قوات الأمن، في مظاهرات متواصلة منذ سبعة أيام احتجاجا على تردي الأوضاع المعيشية ومستوى الخدمات، فيما أكد رئيس الوزراء حيدر العبادي، أن الشعب العراقي من حقه ان يطالب بحقوقه، فيما دعا القوات الأمنية إلى المساهمة بدعم حملة البناء والإعمار.   

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала