تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

إيران تكشف الحل الوحيد لحل الأزمة بين سوريا وتركيا في مدينة إدلب

© AFP 2021 / ATTA KENAREعباس موسوي
عباس موسوي - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
أكدت ​وزارة الخارجية الإيرانية​، اليوم الاثنين، أن ​طهران​ ترى أن مسار ​أستانا​ هو الأقوى لحل الوضع في إدلب.

طائرتان من طراز سو-24 - سبوتنيك عربي
موسكو: عملية إدلب العسكرية ضد الإرهاب مستمرة رغم أي تصريحات
قال المتحدث باسم ​وزارة الخارجية الإيرانية​ عباس موسوي: "نسعى لخفض التوتر في إدلب عبر عقد اجتماع ثلاثي لدول مسار أستانا في طهران"، حسب وكالة "إرنا".

وأشار إلى أن اجتماع أستانا الثلاثي في طهران يجب أن يعقد في أقرب وقت ممكن، منوها بأن "طهران أبلغت أنقرة بقلقها من الأوضاع في إدلب وبأن الحل يكمن في وقف إطلاق النار وعقد اجتماع للدول الضامنة".

وأكد المتحدث باسم الخارجية الإيرانية أن طهران تؤمن بالحلول السياسية لإنهاء الأزمة في إدلب، قائلا: "أجرينا اتصالات لعقد اجتماع إيراني تركي سوري، وآخر إيراني تركي روسي، ونواصل اتصالاتنا حتى تحقيق النتائج المرجوة".

وتشهد محافظة إدلب، منذ أسابيع، معارك عنيفة بعد أن نفذ مسلحون مدعومون من تركيا، سلسلة هجمات استهدفت مواقع الجيش السوري، ما تسبب بمعارك عنيفة بين الطرفين.

وأعلنت وزارة الدفاع التركية، أمس الأحد، إسقاط طائرتين حربيتين تابعتين للجيش السوري في مدينة إدلب، بجانب تدمير طائرة مسيرة  تركية في نفس المدينة بواسطة الدفاعات الجوية السورية.

وذكرت الوزارة في بيان رسمي، أنه "تم إسقاط طائرتين من طراز سو – 24 تابعتين للجيش السوري"، مضيفة "تم تدمير 3 منظومات دفاع جوية تابعة للجيش السوري إحداها أسقطت طائرة مسيرة تركية".

وأعلنت وكالة الأنباء السورية "سانا" في وقت سابق، أن وحدات الجيش السوري أسقطت طائرة مسيرة تركية بريف إدلب الجنوب الشرقي.

كما أعلنت القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة السورية، حظر جميع أنواع الطيران، وتحديدا الطيران المسير، في شمال شرقي سوريا، فوق محافظة إدلب. وأكد البيان، أنه سيتم التعامل مع أي طيران يخترق المجال الجوي على أنه "طيران معاد يجب إسقاطه ومنعه من تحقيق أهدافه العدوانية".

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала